مقتل متظاهرين وسقوط عشرات الجرحى في القاهرة والسويس.. والأمن يحتجز البرادعي

متظاهرون في السويس-رويترز

 قالت قناة الجزيرة التلفزيونية إن سيدة مصرية قتلت، وسقط عشرات المصابين خلال المظاهرات، في ميدان عبد المنعم رياض، القريب من ميدان التحرير بوسط بالقاهرة.

وفي السويس، قال شاهد إن مصريين حملوا جثمان قتيل من المحتجين وساروا به في شوارع المدينة،اليوم، بعد اشتباكات مع الشرطة التي انسحبت من مناطق في وسط المدينة، لتترك بعض الشوارع الرئيسية للمتظاهرين. وصرخ أحد المتظاهرين "قتلوا أخويا (أخي)".

إلى ذلك، قال مراسل الجزيرة في القاهرة إن قوات الشرطة احتجزت المرشح الرئاسي المحتمل محمد البرادعي، ومعه رئيس حزب الجبهة الديمقراطية، أسامة الغزالي حرب، أثناء المشاركة في احتجاجات "جمعة الغضب" بوسط القاهرة.

بيد أن شهود عيان أكّدوا أن البرادعي عاد وانضم إلى المسيرة الاحتجاجية، بعدما اشتبك متظاهرون يصطحبونه مع الشرطة في وقت سابق اليوم، ما دفع قوات الأمن إلى منع تحركه لفترة وجيزة.
 
وكان البرادعي الذي يرأس الجمعية الوطنية للتغيير في مصر، قد وصل إلى القاهرة قادماً من النمسا، أمس، وقال إنه سينضم إلى الاحتجاجات المناهضة للحكومة، التي تجري حالياً في محافظات عدة، وذلك بعدما أكد سابقاً أن الوقت حان لتقاعد الرئيس حسني مبارك.

طباعة