وفاة سوداني أحرق نفسه في الخرطوم

توفي أمس سوداني في الـ25 من عمره نقل الجمعة الماضي الى المستشفى، بعدما اضرم بنفسه النار في وسط الشارع باحدى الضواحي الشعبية في العاصمة السودانية الخرطوم. وقال شهود عيان لوكالة فرانس برس، ان الامين موسى الامين، عامل البناء الذي يتحدر من دارفور، وقف الجمعة في وسط الشارع في إحدى اسواق مدينة ام درمان ثم سكب البنزين على جسمه واضرم فيه النار. من جهته، قال الرئيس السوداني عمر البشير إن السودان ليس في حالة حداد بسبب تصويت سكان جنوب السودان بنسبة 99 لمصلحة الانفصال عن الشمال في الاستفتاء. وأكد البشير في كلمة في بلدة الدامر على بعد نحو 300 كلم شمال العاصمة انه سيعلن نتيجة الاستفتاء قبل ان تقوم لجنة الاستفتاء بذلك. وقال ان الانفصال بات واقعاً بعد ان اختار الجنوبيون الانفصال.

طباعة