قائد «صحوة» متورّط في تفجيرات كربلاء

أعلن مسؤول أمني عراقي رفيع المستوى، أمس، القبض على اثنين من قوات الصحوة، متهمين بالتورط في تفجيرات كربلاء، التي أوقعت أول من أمس 45 قتيلا و150 جريحا، مؤكدا أنهما ينتميان إلى «الجيش الاسلامي».

وقال قائد قوة التدخل السريع اللواء نعمان داخل، لوكالة «فرانس برس»، لقد «تمكنت قواتنا ـ وفقا لمعلومات استخباراتية دقيقة ـ من القبض على اثنين من المتورطين في تفجيرات كربلاء، في عملية امنية بمنطقة جرف الصخر جنوب بغداد. وأضاف أن أحدهما قائد «الصحوة» في منطقة الحامية، ومساعده، وينتميان إلى الجيش الاسلامي، ولم يكشف عن مزيد من التفاصيل .

طباعة