مصريان يضرمان النار في نفسهما وثالث يلقي القبض عليه قبل ان يشعل النار

اضرم مصريان النار في نفسهما اليوم ،والقي القبض على ثالث قبل ان يقوم بمحاولة مشابهة، ليرتفع بذلك عدد الذين قاموا بمحاولة للانتحار حرقا الى ثلاثة خلال الساعات الاربع والعشرين الاخيرة، بحسب ما افادت مصادر امنية.

وقالت المصادر ان محمد فاروق وهو محامي في العقد الخامس من عمره اضرم النار في نفسه ظهر اليوم، امام مقر مجلس الوزراء في قلب القاهرة، ولم يعرف سبب اقدامه على ذلك.

وفي الاسكندرية صعد شاب يدعي احمد هاشم السيد (25 سنة)، فوق سطح منزله في حي المنتزة ، واضرم النيران في نفسه وتم نقله الى المستشفى مصابا بحروق من الدرجة الثالثة، وفق المصادر نفسها.وقال مصدر امني ان احمد هاشم السيد "عاطل ومختل عقليا" وان اسرته قالت انه كان يعاني من حالة اكتئاب.

وتم القاء القبض على رجل اخر امام مجلس الشعب في القاهرة قبيل قيامه بفعل مماثل. واكدت المصادر الامنية انه تمت السيطرة على سيد على السيد، وهو محاسب محال الى التقاعد، قبل ان يسكب الوقود على نفسه من زجاجتين  كان يحملهما في يده.

وكان رجل يدعي عبده عبد المنعم (50 عاما) اضرم النار في نفسه امس، امام مقر مجلس الشعب في القاهرة.

طباعة