البشير في جوبا غداً..والجنوب يتأهّب لاستفتاء الأحد

البشير دعا في ذكرى الاستقلال إلى حكومة موسّعة. إي.بي.إيه

يقوم الرئيس السوداني عمر البشير بزيارة، توصف بالتاريخية، إلى مدينة جوبا عاصمة الجنوب غداً، وذلك قبل خمسة أيام فقط من الاستفتاء لتقرير مصير الجنوب. وقد عقد مجلس وزراء حكومة الجنوب اجتماعا برئاسة النائب الأول للرئيس السوداني رئيس حكومة الجنوب سلفاكير ميارديت، استعرض خلاله الترتيبات والاستعدادات الرسمية والشعبية لزيارة البشير.

من جهته، قال وزير الداخلية بحكومة جنوب السودان كير شوان، إن وزارته على أهبة الاستعداد لتأمين الاستفتاء في ولايات الجنوب الـ،10 مضيفا أن إدارة الشرطة ستنشر أكثر من 5000 جندي، لضمان مرور عملية التصويت على حق تقرير مصير الجنوب، من دون عراقيل. وتزامنت هذه التصريحات مع عرضٍ عسكري لقوات الشرطة، جاب شوارع العاصمة جوبا، لإظهار مدى جاهزية القوات للفترة المقبلة، وكان البشير قد وجه نداء علنيا نادرا، الجمعة الماضي، دعا فيه أحزاب المعارضة للانضمام إلى حكومة ذات قاعدة موسعة، قبل أيام فقط من الاستفتاء. ونقلت وكالة السودان للأنباء عن البشير دعوته الى «حكومة ذات قاعدة عريضة، توسع من دائرة المشاركة، وتمكّن من توحيد الجبهة الداخلية». ومن جانبه، عبر المسؤول الكبير في حزب المؤتمر الشعبي المعارض كمال عمر لقناة «العربية» عن الرفض التام لهذه الدعوة، وقال إن الحل الوحيد الآن هو استقالة البشير، وإجراء انتخابات جديدة، وعقد مجلس للاتفاق على دستور جديد.

طباعة