الكويت: تخفيف الحكم على الجاسم إلى 3 أشهر

خفّفت محكمة الاستئناف الكويتية، أمس، الحكم على الكاتب الصحافي، محمد عبدالقادر الجاسم، المتهم بالتشهير برئيس الوزراء الشيخ ناصر محمد الأحمد الصباح، من السجن سنة إلى السجن ثلاثة أشهر.

وقال محامي الجاسم، عبدالله الأحمد، إن الحكم يعني أن الجاسم الذي أدخل السجن في 22 نوفمبر سيبقى مسجوناً في الوقت الراهن، لكنه ذكر أن موكله سيطعن بالحكم أمام محكمة التمييز، أعلى محكمة في البلاد. وكانت محكمة البدايات الكويتية حكمت في 22 نوفمبر على الكاتب الكويتي بالسجن سنة مع النفاذ، بتهمة التشهير برئيس الوزراء في مقال، والمقال الذي نشر على الموقع الإلكتروني للكاتب قبل سنة تضمن ادعاءات بأن الاستخبارات الإيرانية تتدخل بالشؤون الكويتية عبر رجل أعمال بارز مقرب من الشيخ ناصر.

وقال الجاسم في مقاله إن رجل الأعمال الذي عرّف عنه بالحرف الأول من اسمه «م»، هو مواطن كويتي من أصول إيرانية. وخضع الكاتب الأسبوع الماضي لعملية في القلب، وسمح لعائلته برؤيته. وفي ابريل الماضي، حكم على الجاسم في قضية أخرى بالسجن ستة أشهر بتهمة التشهير برئيس الوزراء خلال تجمع عام، إلا أن الاستئناف نقض الحكم بعد ثلاثة أشهر. ويواجه الكاتب دعاوى قضائية عدة، رفع معظمها رئيس الوزراء بتهمة التشهير، وفي مايو الماضي، اعتقل الجاسم 49 يوماً بتهمة المساس بالذات الأميرية.

طباعة