تأجيل جلسة البرلمان العراقي لعدم توافق الكتل

قرر قادة الكتل السياسية في العراق أمس إرجاء جلسة البرلمان مدة اسبوعين نظراً لعدم التوصل إلى اتفاق حول الرئاسات الثلاث. وقال المصدر ان اجتماعا لقادة الكتل السياسية عقد أمس ولم يسفر عن نتائج، لذلك قرروا تأجيل الجلسة على ان تبقى مفتوحة مدة اسبوعين.

وأضاف ان الاجتماعات ستبقى مستمرة لإمكانية عقد الجلسة قبل نهاية الاسبوعين. وكان البرلمان الجديد عقد جلسة شكلية في 12 يونيو الماضي أقسم خلالها النواب الجدد اليمين الدستورية، وتقرر إبقاؤها مفتوحة حتى اشعار اخر. بدوره، قال القيادي البارز في الكتلة العراقية بزعامة رئيس الوزراء الاسبق إياد علاوي، الشيخ جمال البطيخ «لم يتم التوصل إلى اتفاق وعلى هذا الاساس ستمدد الجلسة إلى أن يتحقق اختراق ما». وأضاف «أربعة أشهر ونحن ندور، والآن نمدد أسابيع، والكل يتحدث بالدستور». وتابع «لا يوجد اتفاق بين الكتل السياسية حول الرئاسات الثلاث، فالطريق مسدود والاجواء ضبابية». ووفقاً للدستور العراقي يتم أولاً انتخاب رئيس للبرلمان ونائبين اثنين وبعد الانتهاء من هذه المراسم يتم انتخاب رئيس للجمهورية ثم يقوم رئيس الجمهورية بعد انتخابه بتكليف الكتلة الأكثر عدداً في البرلمان بتشكيل الحكومة في غضون 30 يوماً، وبعض الكتل تأمل أن يتم الاتفاق على هذه المناصب دفعة واحدة بالتوافق.

 

طباعة