برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    صراعات الحوثي تُنذر بانتفاضة مسلحة داخل العاصمة

    أفادت مصادر محلية في العاصمة اليمنية صنعاء، بأن صراعات القيادات الحوثية، ولّدت حالة من الاحتقان الواسع في أوساط اليمنيين ما يُنذر بانتفاضة شعبية في وجه الحوثيين.

    وذكرت المصادر، أن صراعات قيادات الحوثي وعناصرهم على الممتلكات العامة والخاصة، ونهب الأراضي بالقوة والسطو على المحال والمراكز التجارية، وفرض إتاوات مالية كبيرة على التجار والباعة، وتضييق الحريات والحركة على سكان العاصمة، عوامل أدت لتولد حالة من الاحتقان والسخط والغضب والتذمر في أوساط سكان العاصمة.

    ووفقاً للمصادر فإن دخول جماعات مسلحة قادمة من المناطق المحيطة بصنعاء إلى المدينة، والتمركز في مناطق متفرقة تتبع قيادات حوثية، في إطار الصراع القائم بين قيادات الحوثيين، تنذر هي الأخرى بانفجار الوضع المسلح في المدينة.

    وأوضحت أن عوامل الانهيار الاقتصادي أدت إلى اضمحلال الحاضنة الشعبية للحوثيين الذين سعوا الى محاولة ترويضها خلال السنوات الماضية عبر كسب وشراء ولاءات مشايخ القبائل، وإهمال عامة الناس والتضييق عليهم في معايشهم، فضلاً عن تراجع قدرة الميليشيات القتالية في الجبهات، والكذب والتضليل الإعلامي، كلها ساعدت في تولّد حالة الاحتقان، ووسعت احتمال اندلاع انتفاضة شعبية وأخرى مسلحة في وجه الحوثيين.

    طباعة