مقتل قيادي حوثي في صنعاء

أدت الصراعات المتصاعدة في أوساط قيادات الميليشيات الحوثية باليمن إلى مصرع رئيس ما يسمى «جهاز الأمن الوقائي»، التابع للميليشيات، عزيز الجرادي، في عملية تصفية جديدة، وقعت بشارع المطار شمال العاصمة صنعاء.

وأكدت مصادر مطلعة مصرع الجرادي على يد عناصر تتبع رئيس جهاز الاستخبارات التابع للميليشيات، عبدالكريم الخيواني.

وأوضحت المصادر أن العملية جاءت بعد قيام الجرادي بمحاصرة مبنى الأمن القومي في منطقة صرف شمال صنعاء بـ30 آلية عسكرية، قبل أن تتمكن عناصر الأمن القومي من قتل الجرادي، واختطاف العديد من عناصره.

جاء ذلك متزامناً مع قيام الميليشيات بتصفية الشيخ القبلي محمد عسكر أبوشوارب، المنتمي إلى محافظة عمران شمال العاصمة.

طباعة