فرض مبالغ شهرية على مطاعم صنعاء

أكدت مصادر محلية، وعاملون في مطاعم العاصمة اليمنية صنعاء، أن ميليشيات الحوثي فرضت مبالغ مالية كبيرة على أصحاب وملاك المطاعم، تدفع بشكل شهري، الأمر الذي دفع العديد من تلك المنشآت للتفكير بالإغلاق، ونقل أعمالها إلى مناطق أخرى.

وأكدت المصادر أن الميليشيات فرضت مبلغ 200 ألف ريال يمني شهرياً على كل مطعم في العاصمة صنعاء، تحت مسمى رسوم نظافة، إلى جانب فرض مبالغ مالية أخرى بحجج مختلفة على تلك المنشآت، التي باتت تعاني العجز عن استمرار تقديم خدماتها في مناطق سيطرة الميليشيات.

وأشارت المصادر إلى أن الميليشيات تهدد من يرفض الدفع بالسجن، وإغلاق محله، ونهب محتوياته، وبيعها في أسواق الحراج.

طباعة