حملة أمنية للقوات المشتركة بالمناطق المحررة في الحديدة

واصلت الشرطة العسكرية للقوات اليمنية المشتركة حملة أمنية واسعة بالمديريات والمناطق المحررة في محافظة الحديدة، ضمن خطتها لتعزيز الأمن والاستقرار وتطبيع الحياة بشكل عام، وقامت بتنفيذ حملات تفتيش عن الأسلحة والمتفجرات في الأسواق الشعبية داخل المدن المحررة، لضبط تجار السلاح، والمخالفات كافة، لما فيه تعزيز الأمن والاستقرار في تلك المناطق. وأفاد مصدر عسكري بأن الحملة شملت الأسواق التجارية والشعبية بمديرية الدريهمي، وسط نجاحات كبيرة في تحقيق أهدافها.

وفي السياق، أكد مدير أمن مديرية الدريهمي، العقيد عبدالجبار بعكر، أن الحملة تستهدف ضبط تجار السلاح، والمخالفات كافة، لما فيه تعزيز الأمن والاستقرار في المناطق المحررة بالمديرية، وثمّن في تصريح صحافي الجهود الكبيرة للشرطة العسكرية في القوات المشتركة لتعزيز الأمن والاستقرار، ضمن جهود شرطة محافظة الحديدة في تطبيع الحياة بالمديريات والمناطق المحررة. وكانت الحملة حققت في أيامها الأولى نجاحات واسعة بعدد كبير من الضبطيات، على وجه الخصوص تجار السلاح وشبكات التهريب والتخريب.

 

طباعة