غارات لمقاتلات التحالف على مواقع الحوثيين بمأرب

القوات المشتركة تحرّر 4 مواقع استراتيجية في البيضاء

مقاتلان من الجيش اليمني في منطقة تم تحريرها من أيدي الميليشيات. أرشيفية

تمكّنت القوات المشتركة في محافظة البيضاء من تحرير أربع مناطق استراتيجية في جبهة مكيراس، من سيطرة ميليشيات الحوثي التي تكبدت خسائر كبيرة خلال معارك اليومين الماضيين مع قوات «لواء الأماجد» في منطقة العطف، فيما تواصلت المعارك في جبهات جنوب مأرب مع استمرار غارات مقاتلات التحالف على مواقع الحوثيين في المنطقة وغرب المحافظة، في حين واصلت الميليشيات خروقها في الساحل الغربي.

وفي التفاصيل، تمكنت قوات «لواء الأماجد»، التابع للقوات المشتركة اليمنية في محافظة البيضاء، من تحقيق تقدم كبير بجبهة الحازمية بمديرية مكيراس على حساب ميليشيات الحوثي بعد تنفيذها عملية هجومية نوعية ضد مواقعها في المنطقة، مخلفة قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين، حسبما ذكرت مصادر ميدانية، مؤكدة تمكن قوات اللواء من استهداف مواقع الحوثيين في منطقة العطف، ما أدى إلى تدمير آليات وتحصينات حوثية، وخلفت قتلى في صفوفهم.

وأكدت المصادر تمكن وحدات من اللواء من تحرير أربعة مواقع في المنطقة، هي ذي مسل وبركان والعطف وعوين، وواصلت تقدمها في المنطقة لليوم الثاني على التوالي، مؤكدة استمرار المعارك حتى استكمال تحرير كامل مديرية مكيراس، والمساندة في استكمال تحرير محافظة البيضاء بالكامل.

وفي صعدة، أكدت مصادر ميدانية تمكن قوات الجيش اليمني مسنودة بالتحالف العربي من استهداف مواقع حوثية في جبهة كتاف البقع، محققة إصابات مباشرة ومخلفة في صفوف الحوثيين قتلى وجرحى، مشيرة إلى أن وحدة الصواريخ في جبهة كتاف دمرت آليات قتالية حوثية. وفي مأرب، واصلت قوات الجيش والقبائل تقدمها في جبهات جبل مراد ورحبة جنوب المحافظة، في إطار العمليات العسكرية التي بدأتها مطلع الأسبوع الجاري في قطاع الحدباء، وتمكنت، أمس، من إفشال هجوم حوثي على المواقع المحررة بمساندة كبيرة من مقاتلات التحالف التي استهدفت آليات وتعزيزات حوثية في المنطقة.

وفي مديرية ماهلية، ارتفعت حصيلة قتلى الحوثيين نتيجة غارات مقاتلات التحالف على مواقع وتعزيزات حوثية في منطقتي شعب نزاح والمطحاسة إلى خمسة قتلى وعشرات الجرحى، كما استهدفت مواقع حوثية في صرواح غرب المحافظة، محققة إصابات مباشرة.

وفي الجوف، استهدفت قوات الجيش والقبائل مواقع حوثية في مديرية برط العنان، ما أدى الى تدمير آليات قتالية حوثية ومصرع العديد من عناصرهم، بينهم القيادي الحوثي المدعو عبدالناصر ثوابة المعيّن قائداً لمحور الظهرة بمحافظة الجوف.

وفي الضالع، نفذت مدفعية القوات المشتركة والمقاومة الجنوبية والحزام الأمني بمحافظة الضالع، قصفاً استهدف ثكنات ميليشيات الحوثي في جنوب منطقة العود الاستراتيجية على الحدود الشمالية لمحافظة الضالع.

وفي الحديدة، أحبطت القوات المشتركة تحركات وتعزيزات لميليشيات الحوثي شمال شرق حيس جراء خروقاتها المتكررة لوقف إطلاق النار.

وكانت الميليشيات قصفت مناطق سكنية ومواقع للمشتركة في مدينة حيس، مستخدمة مختلف أنواع الأسلحة.

وفي مدينة الحديدة، واصلت الميليشيات قصف حي منظر بمديرية الحوك، وحي الجروبة بمديرية التحيتا، ما أدى الى تدمير وتضرر عدد من المنازل.

طباعة