هادي: الأعمال الإرهابية لن تثني الحكومة عن ممارسة مهامها

الرئيس عبد ربه منصور هادي. أرشيفية

أكد الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، أمس، أن الأعمال الإرهابية التي تفتعلها ميليشيات الحوثي والجماعات الإرهابية المتطرفة لن تثني الحكومة الشرعية عن ممارسة مهامها من العاصمة المؤقتة عدن، ووجّه بتشكيل لجنة للتحقيق في ملابسات العمل الإرهابي، الذي استهدف مطار عدن الدولي، برئاسة وزير الداخلية وعضوية قيادات الأجهزة الأمنية والاستخباراتية والسلطة المحلية في عدن، بالتنسيق مع تحالف دعم الشرعية.

وأكد هادي، خلال اتصاله برئيس مجلس الوزراء، معين عبدالملك، للاطمئنان على سلامته وأعضاء الحكومة، جراء الاستهداف الإرهابي الممنهج لصالة القدوم بمطار عدن الدولي، أثناء وصول الحكومة الجديدة إلى عدن، أن الأعمال الإرهابية التي تفتعلها ميليشيات الحوثي والجماعات الإرهابية المتطرفة لن تثني الحكومة الشرعية عن ممارسة مهامها من العاصمة المؤقتة عدن، ومواصلة جهودها الرامية إلى حفظ الأمن والاستقرار، وجهود تطبيع الأوضاع في مختلف المحافظات وإنهاء الانقلاب.

كما وجّه، الحكومة وأعضاءها إلى العمل بوتيرة عالية من العاصمة المؤقتة عدن، والوقوف على احتياجات المواطن، وتوحيد الجهود لمواجهة تمرد وانقلاب ميليشيات الحوثي، مؤكداً أن اليمن يمر بمرحلة استثنائية تتطلب تضافر الجهود المخلصة لكل القوى السياسية والحزبية والمجتمعية، والوقوف صفاً واحداً لمواجهة كل التحديات من أجل الوصول باليمن إلى آفاق رحبة، يسودها الأمن والاستقرار في ظل الدولة المدنية الاتحادية.

وأكد هادي تقديم كل أوجه الدعم للحكومة وأعضائها، لما من شأنه تقديم الخدمات للمواطنين في مختلف المحافظات، واستتباب وتطبيع الأوضاع في المحافظات المحررة.

طباعة