التحالف يدمّر آليات قتالية ومنصّة إطلاق صواريخ ومواقع حوثية

الجيش اليمني يتقدم في جبهات الجوف ومأرب وصنعاء

قوات يمنية تتقدم باتجاه مواقع الميليشيات. أرشيفية

تقدمت قوات الجيش اليمني والقبائل في جبهات «دحيضة» بمحافظة الجوف، وجبهات الجدعان بين مأرب وصنعاء، و«نجد المجمعة» جنوب مأرب، فيما تمكنت مقاتلات التحالف من تدمير آليات قتالية ومنصة إطلاق صواريخ ومواقع حوثية في ثلاث محافظات، في حين تكبدت الميليشيات خسائر كبيرة على أيدي القوات المشتركة في الساحل الغربي.

وفي التفاصيل، أكدت مصادر ميدانية يمنية تمكّن قوات الجيش والقبائل من تحرير مواقع استراتيجية في جبهة دحيضة في الجوف، والجدعان بين مأرب وصنعاء، و«نجد المجمعة» جنوب محافظة مأرب، بعد معارك عنيفة خاضتها مع ميليشيات الحوثي، على مدى اليومين الماضيين، خلفت قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.

وأشارت المصادر الى أن المعارك امتدت من جبهة دحيضة إلى جبهات الأقشع وعلى الطريق المتجهة نحو معسكر اللبنات الاستراتيجي في شرق مدينة الحزم عاصمة الجوف، وأن العديد من القتلى والجرحى في صفوف الحوثيين سقطوا، إلى جانب تدمير آليات قتالية تابعة لهم في تلك المعارك التي استخدم فيها الجانبان مختلف أنواع الأسلحة.

ووفقاً للمصادر فإن جبهة «الجدعان» بين صنعاء ومأرب والقريبة من مناطق المواجهات في الجوف، شهدت هي الأخرى معارك عنيفة بين الجانبين، وأن مدفعية الجيش والقبائل قصفت مواقع حوثية في «فرضة نهم»، ما أدى الى تدمير آليات وتحصينات تابعة لهم كانت في المواقع المستهدفة.

من جانبها، استهدفت مقاتلات التحالف مواقع وتعزيزات حوثية في مناطق عدة بين مأرب والجوف، ما أدى إلى تدمير آليات، ومصرع وإصابة عدد من عناصر الحوثي وقياداتهم الميدانية من الصف الثاني، كما قصفت مقاتلات التحالف آليات حوثية ضمن تعزيزات في منطقة «الظهرة» بمديرية خب والشعف بالجوف كانت في طريقها إلى مناطق المواجهات في محيط معسكر الخنجر.

وفي جبهة «نجد المجمعة»، تواصلت المعارك، حيث أكدت مصادر ميدانية مصرع العديد من الحوثيين، بينهم ثلاثة من القيادات البارزة، كما تم تدمير آليات قتالية تابعة لهم بغارات لمقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية استهدفتهم في تلك المواقع، ما أصابهم بحالة إرباك وتشتت عناصرهم الفارة في الشعاب والجبال.

وفي صعدة، دكت مقاتلات التحالف موقعاً حوثياً في منطقة «الفرع» بمديرية كتاف البقع، بعد ساعات قليلة من وصول تعزيزات حوثية تضم أسلحة ثقيلة، بينها منصة إطلاق صواريخ باليستية، ما أدى إلى تدميرها ومصرع وإصابة عدد من الحوثيين، بينهم خبراء إطلاق صواريخ وطائرات مسيّرة.

وذكرت مصادر محلية أن الميليشيات نصبت العديد من النقاط والحواجز على المداخل الى المنطقة، وفرضت عمليات تفتيش دقيقة على المركبات والمدنيين المارين من وإلى المديرية ومنطقة «بني خولي»، كما عملت على مصادرة الأشياء الثمينة التي يحملها أبناء قبائل تلك المنطقة وفرض إتاوات مالية عليهم، وضرائب على كل المقتنيات من مواد غذائية وأدوات بناء أو غيرها من الأشياء التي تهم الحياة اليومية.

وفي الضالع، تواصلت المواجهات بين القوات المشتركة والميليشيات في محور «الفاخر» غرب قعطبة، مع تراشق مدفعي بين الطرفين في مناطق متفرقة كان أعنفها في موقعي «النجيبات والحمام» غرب الفاخر، فيما شهدت جبهات بتار شمال مريس مواجهات متفرقة بين الجانبين، مخلفة قتلى وجرحى في صفوف الجانبين.

وفي الحديدة، لقي عدد من عناصر الحوثي مصرعهم، وأصيب آخرون في مواجهات مع القوات المشتركة أثناء محاولتهم التسلل إلى مناطق محررة في مفرق العدين بحيس، وكيلو 16 بمدينة الحديدة، ما أدى إلى اندلاع اشتباكات عنيفة، وفقاً لمصادر في قوات ألوية العمالقة، مؤكدة تمكّن المشتركة من تكبيد الميليشيات خسائر كبيرة في أوساط عناصرهم.


مقاتلات التحالف استهدفت مواقع وتعزيزات حوثية في مناطق عدة بين مأرب والجوف.

طباعة