استهداف تحركات للميليشيات في محيط حيس والتحيتا

عملية نوعية لمقاتلات التحالف في صعدة.. وإفشال هجوم حوثي بالجوف

قوات من الجيش اليمني خلال استعدادات عسكرية ضد الميليشيات. ■ أرشيفية

نفذت مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، أمس، عملية نوعية في جبهة صعدة، وتمكنت من تدمير معدات خاصة بإطلاق الصواريخ الباليستية والطائرات المسيّرة في محيط الحدود اليمنية - السعودية، فيما تمكنت قوات الجيش اليمني والقبائل، أمس، من إحباط محاولة تسلل وهجمات للحوثيين في جبهات الجوف ومأرب، في حين استمرت عمليات التصعيد والخروقات في جبهات الساحل الغربي لليمن.

وفي التفاصيل، أحبطت مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، أمس، عملية نقل معدات إطلاق صواريخ وطائرات مسيّرة حوثية باتجاه الحدود اليمنية - السعودية، ودمرتها بالكامل، وفقاً لمصادر ميدانية وأخرى محلية في المنطقة، مؤكدة أن مقاتلات التحالف استهدفت عربات كانت على الطريق الرئيس في مديرية شدا الحدودية بصعدة، تحمل منصات إطلاق صواريخ، وأخرى محملة بمعدات خاصة بالطائرات المسيّرة، كانت في طريقها لنصبها في أحد المواقع القريبة من الحدود السعودية.

وأشارت المصادر إلى أن الغارات أدت إلى تدمير المعدات وخلفت قتلى وجرحى في صفوف عناصر الحوثي، بينهم خبراء ومهندسون عسكريون، وأن عناصر الحوثي شوهدت وهي تهرع إلى منطقة الاستهداف بالعربات القتالية لنقل جثث القتلى والجرحى إلى مركز مديرية شدا.

وكانت مقاتلات التحالف استهدفت آليات قتالية ومواقع حوثية في منطقة الفرع بمديرية كتاف في المحافظة نفسها، مخلفة قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين.

وفي الجوف، حققت قوات الجيش والقبائل مسنودة بالتحالف العربي تقدمات جديدة في جبهة الحزم عاصمة المحافظة، بعد معارك خاضتها مع ميليشيات الحوثي، أول من أمس، وفقاً لمصادر ميدانية، مؤكدة استمرار المعارك في جبهتي الجدافر وعدوان، جنوب شرق الحزم، حيث تمكنت قوات الجيش والقبائل من السيطرة على تباب جديدة في جبهة خسف، وتمكنت من فرض السيطرة على النارية على مواقع جديدة في جبهة حلحلان. وفي جبهة برط العنان بالجوف، أكد المركز الإعلامي للجيش أن وحدات من ألوية حرس الحدود تمكنت من كسر هجوم شنته ميليشيات الحوثي باتجاه مواقع الجيش في «جبال الأمهور» وكبّدتهم خسائر كبيرة، مشيراً إلى أن هجوم الحوثي جاء لاسترداد مواقع كانت خسرتها ميليشياته اليومين الماضيين، منها تواثنه، والمهور، والربعة، والمطابق.

وفي مأرب، دمرت مقاتلات التحالف مخزن أسلحة وتعزيزات عسكرية لميليشيات الحوثي في جبهة ماهلية جنوب المحافظة، بعد استهدافها بسلسلة من الغارات المركزة، ما أدى الى تدميرها ومصرع وإصابة عدد من عناصر الحوثي.

وفي الجفرة بين الجوف ومأرب، تجددت المواجهات بين الجانبين عقب محاولة الميليشيات التسلل إلى أحد مواقع الجيش والقبائل في وادي الجفرة على بعد 15 كم من معسكر ماس الاستراتيجي، وفقاً لمصدر ميداني، مؤكداً مصرع القيادي الحوثي البارز وقائد العملية الأخيرة في المنطقة المدعو يحيى علي جحاف، برتبة عميد، والمُكنى «أبوقاصف»، إلى جانب العديد من عناصر الميليشيات.

وفي الحديدة، استهدفت القوات المشتركة تحركات لميليشيات الحوثي في جبهتي حيس والتحيتا، بعد استقدام تعزيزات حوثية من مفرق العدين وطريق زبيد - التحيتا، محققة إصابات مباشرة، وفقاً لمصدر في ألوية العمالقة، أكد استهداف تعزيزات حوثية كانت في طريقها من زبيد إلى التحيتا، وأخرى تم استقدامها من جهة مثلث العدين باتجاه حيس، في إطار التصعيد الحوثي الأخير في جبهات الساحل الغربي.

وكانت الفرق الهندسية التابعة للقوات المشتركة تمكنت من إبطال مفعول صاروخ من مخلفات الحوثي في منطقة القطابا بمديرية الخوخة جنوب الحديدة، في إطار عمليات المسح الميداني الذي تنفذه القوات منذ أيام بهدف تطويع الحياة المدنية في تلك المناطق.

التحالف يدمّر طائرة مسيّرة حوثية «مفخخة» باتجاه السعودية

قال المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، العميد الركن تركي المالكي، إن قوات التحالف المشتركة تمكنت الليلة قبل الماضية، من اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار (مفخخة) أطلقتها الميليشيات الحوثية بطريقة ممنهجة ومتعمدة لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين بالمنطقة الجنوبية بالمملكة العربية السعودية. الرياض ■وام

طباعة