«التحالف» يدمّر مسيّرة «مفخخة» أطلقتها الميليشيات الحوثية باتجاه السعودية

تقدّم كبير للجيش اليمني في جبهات الجوف ومأرب

قوات الشرعية اليمنية كبدت الحوثيين خسائر فادحة في جبهات عدة. أرشيفية

أعلنت قيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن، اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار (مفخخة) أطلقتها الميليشيات الحوثية الإرهابية باتجاه المملكة العربية السعودية، في وقت حقق الجيش اليمني والقبائل تقدماً كبيراً في جبهات الجوف ومأرب.

وتفصيلاً، قال المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، في بيان بثته وكالة الأنباء السعودية (واس)، إن قوات التحالف المشتركة تمكنت صباح أمس من اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار (مفخخة) أطلقتها الميليشيات الحوثية الإرهابية بطريقة ممنهجة ومتعمدة لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين في مدينة نجران.

من جهتها، واصلت قوات الجيش اليمني والقبائل، أمس، تقدمها في جبهات بئر المرازيق والنضود والعلم في محافظة الجوف اليمنية، محققة انتصارات كبيرة في بير المرازيق على حساب ميليشيات الحوثي.

وأكدت مصادر ميدانية في قوات الجيش اليمني أنه تم تحرير مناطق واسعة من جبهة بئر المرازيق بمحافظة الجوف اليمنية، وتقدمت قوات الجيش والقبائل إلى تخوم مدينة الحزم عاصمة المحافظة، بعد خوضها معارك عنيفة مع ميليشيات الحوثي، مشيرة إلى أن منطقة بير المرازيق باتت بحكم المحررة بالكامل، وأنه تجري حالياً عمليات تمشيط واسعة لبقايا وجيوب عناصر الحوثي في المنطقة.

وذكرت المصادر أن قوات الجيش والقبائل سيطرت على معسكر بئر المرازيق واستعادت كمية كبيرة من العتاد والذخائر التي كانت نهبتها الميليشيات من معسكرات الجيش سابقاً، كما فرضت سيطرتها بالكامل على الهضبة السفلى ومحور دحيضة، وبدأت بقصف مواقع الحوثيين في مناطق اللوذ، والروح، والجر على أطراف المرازيق والقريبة من مدينة الحزم عاصمة المحافظة.

وأشارت إلى أن مجاميع حوثية مع سلاحها الثقيل فرت من ضواحي مدينة الحزم باتجاه مديرية الغيل ومنطقة العقبة في خب والشعف، على وقع ضربات الجيش والقبائل ومقاتلات التحالف التي كبدتهم خسائر كبيرة في عناصرهم، ودمرت آليات قتالية تابعة لهم، بينها طائرات مسيرة تم إسقاطها من قبل الجيش والقبائل، كان آخرها طائرة مسيرة أسقطت في شرق بير المرازيق قبل الوصول إلى هدفها.

وأوضحت المصادر أن قيادات حوثية ميدانية بارزة لقيت مصرعها خلال اليومين الماضيين في الجوف، منهم القيادي الحوثي عبدالرقيب ناجي، المكنى أبوحامس، ونايف الأعواج أحد قيادات الحوثي التي تعمل على حشد عناصرهم إلى جبهات الجوف.

وفي جبهات مأرب، تواصلت المعارك في جبهات رحبة وجبل مراد جنوب المحافظة تركزت أعنفها في منطقة النقم ونجد المجمعة، مخلفة قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين، فيما شهدت جبهة المخدرة غرب المحافظة معارك مماثلة تركزت في سائلة وادي الضيق المنحدر من ريف العاصمة صنعاء. وكانت مقاتلات التحالف شنت ثلاث غارات على تعزيزات حوثية في رحبة، وأخرى على مديرية مدغل وفي جبال مرثد بمديرية صرواح غرب مأرب، كما استهدفت آليات حوثية في منطقة المزرق في تخوم حرض بمحافظة حجة، كما استهدفت مواقع للحوثيين في مديرية خب والشعف بمحافظة الجوف محققة إصابات مباشرة.

وفي الحديدة، واصلت ميليشيات الحوثي تصعيدها ضد المناطق المدنية في مناطق عدة، واستهدفت مديرية حيس.

إلى ذلك، واصلت القوات المشتركة تمشيط المناطق المحيطة بمديرية الدريهمي جنوب الحديدة، شملت منطقة القازة والقرى المجاورة لها، والتي كانت تستخدمها الميليشيات لانطلاق هجماتها تجاه المدنيين والقوات المشتركة في المديرية، وفقاً لمصدر في اللواء الأول عمالقة، مشيراً إلى أن عمليات التمشيط خلفت قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين.

وكان الناطق باسم القوات المشتركة في الساحل الغربي، وضاح الدبيش، أشار إلى مصرع القيادي الحوثي المدعو طه المداني، ابن عم المعيّن من قبل الحوثيين قائد منطقتهم العسكرية الرابعة يوسف المداني، إلى جانب خمسة من القيادات الأخرى، فيما تمت تصفية أحد القيادات الحوثية بعد فراره من جبهات الدريهمي، ويدعى عبدالقادر محمد عبدالله شرف الدين، الملقب (كيان)، من قبل عناصر تتبع حمزة الحوثي، وذلك بتهمة الخيانة.

وأشار المصدر إلى أن نقاط الميليشيات المنتشرة بين الحديدة وصنعاء قامت بقتل أكثر من 30 من عناصرها ممن فروا من جبهات الساحل الغربي الأسبوع الماضي، لافتاً إلى أن التصفية جاءت بتوجيهات من جهاز ما يسمى الأمن الوقائي التابع للحوثيين.

وفي تعز، أكدت مصادر محلية قيام ميليشيات الحوثي بقصف مناطق سكنية في شرق المدينة بقذائف المدفعية الثقيلة، ما تسبب في مقتل خمسة مدنيين وإصابة أربعة آخرين، مشيرة إلى أن قذائف الحوثيين سقطت على أحياء كلابة وعصيفرة، مسببة أضراراً مادية كبيرة في المنازل.

وفي الضالع، تجددت المواجهات بين القوات المشتركة والميليشيات في جبهة حبيل العبدي المتاخمة لمركز الفاخر، شمال غرب مديرية قعطبة، استخدم الجانبان فيها مختلف أنواع الأسلحة.


الميليشيات تسطو على أرض ثاني أكبر مسجد في صنعاء

أقدمت ميليشيات الحوثي الانقلابية على نهب أرضية حوش أحد أكبر مساجد العاصمة اليمنية صنعاء لمصلحة قياداتها، في عملية سطو على أراضي أوقاف المساجد ومصادرتها.

وذكرت مصادر محلية أن الميليشيات قامت بمصادرة أراضٍ، وهدم سور مسجد الفردوس ثاني أكبر مساجد صنعاء، بعد مسجد الصالح، والواقع في منطقة سعوان شمال شرق المدينة، والتي كانت مخصصة لبناء مركز لتحفيظ القرآن الكريم، ووهبتها لأحد قياداتها، مشيرة إلى أن أراضي مسجد الفردوس، الذي تم بناؤه من تبرع أهل الخير اليمنيين والعرب، تعد وقفاً تابعاً للمسجد ومخصصاً لبناء ملحقات المسجد من مغسلة للموتى، ودار لتحفيظ القرآن، وعيادة خيرية.

صنعاء - الإمارات اليوم

تسجيل حالتَي وفاة بـ «كورونا»

سجلت اللجنة الوطنية العليا لمواجهة وباء «كورونا» في اليمن، حالتَي وفاة، فيما لم يتم تسجيل أي حالات شفاء أو إصابات جديدة.

وأشارت اللجنة، في بيان على «تويتر»، إلى أن الحالات المؤكدة في اليمن 2051 حالة، منها 595 حالة وفاة، و1329 حالة شفاء.

عدن - الإمارات اليوم

ميليشيات الحوثي تواصل التصعيد في جبهات الساحل الغربي والضالع.

طباعة