إسقاط «مسيّرة» حوثية في الضالع.. وخروق للميليشيات في الساحل

الجيش اليمني يسيطر على منطقة «حيد بن حارز» ومحيط الصدارة في رحبة مأرب

قوات الشرعية اليمنية كبّدت الميليشيات خسائر كبيرة في جبهات عدة. أرشيفية

تمكنت قوات الجيش اليمني والقبائل من الوصول إلى منطقة حيد بن حارز ومحيط منطقة الصدارة مركز مديرية رحبة جنوب محافظة مأرب، وتم القضاء على وحدة استطلاع تابعة لميليشيات الحوثي في جبهة نهم شمال شرق العاصمة صنعاء، وفيما تم إفشال هجوم للحوثيين شمال لحج وإسقاط طائرة مسيرة في الضالع، واصلت الميليشيات خروقها للهدنة في جبهات الساحل الغربي.

وفي التفاصيل، تمكنت قوات الجيش والقبائل اليمنية أمس من الوصول إلى منطقة حيد بن حارز بين مديريتي جبل مراد ورحبة، جنوب محافظة مأرب، بعد معارك خاضتها مع ميليشيات الحوثي وكبدتها خسائر كبيرة، وفقاً لمصادر ميدانية، مشيرة إلى أن المعارك مستمرة بين الجانبين في ثلاثة محاور: الأول في جبهة الأوشال، والثاني في منطقة جبل الحمراء، والثالث في وادي يقثة.

وأكدت المصادر اقتراب الجيش والقبائل من جبل الحوت أيضاً الذي بات تحت السيطرة النارية، مع استمرار التقدم نحو منطقة الصدارة مركز مديرية رحبة، حيث وصلت تعزيزات كبيرة للجيش والقبائل من مدينة مأرب لمساندة الجبهات في رحبة، وأخرى توجهت إلى العبدية لتأمين المناطق المحررة ومساندة المقاتلين فيها.

وفي غرب المحافظة شهدت جبهة المخدرة التابعة لمديرية صرواح معارك عنيفة خلال اليومين الماضيين خلفت 15 قتيلاً وعشرات الجرحى في صفوف الحوثيين الذين حاولوا التقدم والتسلل نحو منطقة الكسارة، لكنهم فشلوا في تحقيق هدفهم نتيجة صمود القوات ورجال القبائل المرابطين بالمنطقة.

وفي صنعاء تمكنت قوات الجيش والقبائل أمس من إفشال محاولة تسلل لوحدة استطلاع حوثية في جبهة نهم شمال شرق العاصمة، وقضت عليها بالكامل، وفقاً لمصادر ميدانية، مشيرة إلى أنه تم القضاء على وحدة استطلاع حوثية حاولت التسلل لرصد تحركات قوات الجيش في جبال صلب بجبهة نهم، وتم تدمير عربتين كان على متنهما عدد من العناصر الحوثية الذين تم القضاء عليهم.

إلى ذلك استهدفت مدفعية الجيش ومقاتلات التحالف تعزيزات حوثية في جبهة نجد العتق، ودمرت العديد من الآليات القتالية، وخلفت قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين.

وفي لحج أكدت مصادر ميدانية في صفوف القوات المشتركة تمكنها من إفشال هجوم حوثي واسع في جبهة حيفان شمال محافظة لحج التابعة إدارياً لمحافظة تعز، وحاولت من خلاله قطع طريق لحج - التربة - تعز، وهو طريق الإمداد الوحيد نحو مدينة تعز.

وأشارت المصادر إلى أن القوات المشتركة تمكنت من إفشال الهجوم الذي استهدف منطقة عيريم في طور الباحة التابعة لمحافظة لحج، وكبدت الميليشيات خسائر كبيرة ودمرت آلية حوثية، لافتة إلى أن الهجوم جاء بالتواطؤ مع عناصر «ميليشيات الإخوان» المرابطة في تلك المناطق، والتي سهلت مرور آليات الحوثي باتجاه شمال لحج.

وفي الضالع تمكن جنود تابعون للواء الأول صاعقة الجنوبي من إسقاط طائرة مسيرة حوثية في قطاع حبيل العبدي في جبهة الفاخر شمال غرب المحافظة، كانت تحلق فوق المواقع التابعة للواء الأول صاعقة ومواقع اللواء 30 مدرع بحبيل العبدي، في مهمة تجسسية، قبل أن يتم إسقاطها من قبل أفراد اللواء.

وكثفت ميليشيات الحوثي من اعتداءاتها باستخدام الطائرات المسيرة المفخخة والاستطلاعية (درون)، باتجاه مناطق انتشار القوات المشتركة في الضالع والساحل الغربي.

وفي الحديدة رصدت القوات المشتركة 70 خرقاً للهدنة الأممية ارتكبتها ميليشيات الحوثي في مناطق متفرقة جنوب محافظة الحديدة، مساء الاثنين وفجر أمس، وفقاً لوحدات الرصد في «المشتركة»، مشيرة إلى أن الخروق تركزت في مناطق حيس والجبلية والتحيتا والطور وحي منظر ومدينة الحديدة، وشملت أعمالاً عدائية بحق المدنيين تمثلت في عمليات استهداف وقصف بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

وكانت القوات المشتركة أخمدت مصادر نيران للميليشيات استهدفت أحياء سكنية بمدينة حيس، مستخدمة القذائف المدفعية والأسلحة الثقيلة، وطالت الضواحي الشمالية والغربية لمدينة حيس.

وكانت الميليشيات قصفت أمس القرى السكنية والمزارع في منطقة الجروبة بمديرية التحيتا، ومنطقة دخنان في مديرية الدريهمي.


قوات الجيش والقبائل تُفشل محاولة تسلل لوحدة استطلاع حوثية في جبهة نهم شمال شرق العاصمة صنعاء.

مدفعية الجيش اليمني ومقاتلات التحالف استهدفت تعزيزات حوثية في جبهة نجد العتق، ودمرت العديد من الآليات القتالية.

طباعة