تدمير 4 صواريخ باليستية و8 «مسيّرات» للميليشيات في سماء المملكة

الإمارات تدين محاولة الحوثيين استهداف السعودية بالطائرات المفخخة والصواريخ

قوات من الشرعية اليمنية في إحدى المناطق جنوب عدن. أ.ف.ب

أعربت دولة الإمارات عن إدانتها لمحاولات ميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، استهداف مناطق مدنية في المملكة العربية السعودية، من خلال طائرات مفخخة من دون طيار وصواريخ باليستية، باتجاه الرياض ونجران وجازان، اعترضتها قوات التحالف.

وجددت دولة الإمارات، في بيان صادر عن وزارة الخارجية والتعاون الدولي، تضامنها الكامل مع المملكة إزاء هذه الهجمات الإرهابية ضد المدنيين، والوقوف معها في صف واحد ضد كل تهديد يطال أمنها واستقرارها، ودعمها في كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها.

وأكد البيان أن أمن الإمارات وأمن السعودية كل لا يتجزأ، وأن أي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعتبره الدولة تهديداً لمنظومة الأمن والاستقرار فيها.

وأشار البيان إلى أن استمرار هذه الهجمات يوضح طبيعة الخطر الذي يواجه المنطقة من الانقلاب الحوثي، واعتبرته دليلاً جديداً على سعي هذه الميليشيات إلى تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة.

كما دانت مصر استهداف الحوثيين لمناطق سكنية ومدنيين بمدينتي نجران وجازان في السعودية، وأكدت في بيان صادر عن وزارة الخارجية «تضامنها الكامل، حكومة وشعباً، ووقوفها مع حكومة وشعب المملكة في مواجهة أي محاولة لاستهداف أمنها واستقرارها».

وتمكنت الدفاعات الجوية لقوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، من اعتراض وتدمير أربعة صواريخ باليستية وثماني طائرات مسيرة أطلقتها ميليشيات الحوثي الانقلابية باتجاه الأعيان المدنية في السعودية.

وأعلن المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف، العقيد الركن تركي المالكي، أن قوات التحالف تمكنت، صباح أمس، من اعتراض وتدمير صاروخ باليستي أطلقته ميليشيات الحوثي الإرهابية من صنعاء باتجاه مدينة الرياض، في عملية عدائية متعمدة وممنهجة لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين، وفقاً لوكالة الأنباء السعودية (واس).

وكان المالكي أشار، مساء أول من أمس، إلى أنه تم تدمير ثلاثة صواريخ باليستية أطلقتها الميليشيات من محافظة صعده باتجاه المملكة، حيث تمكنت القوات المشتركة للتحالف من اعتراض صاروخين باليستيين باتجاه مدينة نجران، وصاروخ باليستي باتجاه مدينة جازان، كما تم تدمير ثماني طائرات مفخخة من دون طيار، أطلقتها الميليشيات الحوثية باتجاه الأعيان المدنية في المملكة.

وأوضح العقيد المالكي أن هذه المحاولات الإرهابية من قبل الميليشيات الحوثية، وما سبقها من محاولات لعمليات إرهابية، تعد انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية، ومخالفاً للأعراف والقيم السماوية والإنسانية، ولفت إلى أن استمرار هذه الأعمال العدائية والإرهابية باستخدام الطائرات من دون طيار «المفخخة»، يؤكد نهج الميليشيات الحوثية المتطرف واللاأخلاقي تجاه المدنيين الأبرياء.

وأكد أن قيادة القوات المشتركة للتحالف تطبّق وتتخذ كل الإجراءات الضرورية لحماية المدنيين الأبرياء، وستتخذ الإجراءات العملياتية الصارمة والمناسبة لوقف هذه الأعمال الإرهابية، وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.

وكانت الميليشيات قصفت مدينة مأرب بصاروخ باليستي، مساء أول من أمس، تم اعتراضه في سماء المدينة.

وفي البيضاء، تمكنت قوات الجيش والقبائل من صد هجوم واسع للميليشيات الحوثية على قانية في الوهبية بمحافظة البيضاء، وتم القضاء على العديد من عناصر الحوثي وتدمير آليات أثناء المعارك، وأخرى في غارات لمقاتلات التحالف، فيما تم تأكيد مصرع قيادات حوثية بينهم رئيس أركان اللواء 122 مشاة التابع للميليشيات، اللواء عبدالله حسن الموشكي.

ولقي 42 من قيادات الحوثي مصرعهم خلال المواجهات الأخيرة في قانية، بينهم العميد سمير علي حسين الضاوي، والعقيد شيث محمد عويدين الغولي، وصالح علي الشيبري نجل نائب مدير أمن مديرية خارف في عمران، العقيد صالح الشيبري، إلى جانب حامس الموسمي وناجي علي لطف، وجابر قايد الصايدي وفؤاد محمد الفريعي، وطه حسين علان وإبراهيم محمد الفقيه.

من جانبها، شنت مقاتلات التحالف سلسلة من الغارات المساندة على مواقع الميليشيات في قانية، أدت إلى تدمير آليات ومصرع وإصابة عناصر حوثية، بينهم قيادات بارزة، منهم الشيخ مفلح صالح الشريف. وفي الزاهر بالبيضاء أيضاً لقي سبعة من عناصر الحوثي مصرعهم على أيدي المقاومة المحلية في آل حميقان.

وفي جبهة نجد العتق بمديرية نهم شمال شرق العاصمة صنعاء، دكت قوات الجيش مواقع للميليشيات في المنطقة مخلفة أكثر من 24 قتيلاً وعشرات الجرحى في صفوف الحوثيين.

وفي الجوف واصلت قوات الجيش والقبائل، مسنودين بالتحالف العربي، عملياتهما العسكرية في جبهة الجدافر شرق مدينة الحزم عاصمة المحافظة.

وفي صعدة، دمرت مقاتلات التحالف تعزيزات للميليشيات في جبهة مران معقل زعيم الميليشيات عبدالملك الحوثي.

وفي الضالع تجددت المواجهات بين القوات المشتركة والميليشيات الحوثية في جبهة شمال غرب محور الضالع. وفي الحديدة واصلت الميليشيات خروقها للهدنة الأممية واستهدفت الأحياء السكنية في مديرية التحيتا بالأسلحة الثقيلة.


26 إصابة جديدة بـ «كورونا» في اليمن

قالت اللجنة الوطنية العليا لمواجهة وباء كورونا في اليمن، إنها سجلت 26 حالة إصابة جديدة، منها 20 في عدن، وخمسة في الضالع، وحالة واحدة في لحج، إضافة إلى حالة وفاة لإصابة سابقة في الضالع. كما سجلت ثلاث حالات تعافٍ، منها حالتان في لحج وحالة في حضرموت.

وأشارت في بيان على «تويتر»، إلى أن إجمالي الحالات المؤكدة 967 حالة، بينها 257 حالة وفاة و350 حالة تعافٍ.

عدن - الإمارات اليوم


حريق 13 منزلاً في صنعاء بسبب قيادي حوثي

تسبب تخزين مادتَي البترول والديزل في منزل ناجي الحاكم، أحد قيادات ميليشيات الحوثي الانقلابية في العاصمة صنعاء، مساء أول من أمس، في حريق 13 منزلاً، في كارثة تضاف إلى الكوارث التي تفتعلها الميليشيات في مناطق سيطرتها.

وذكرت مصادر محلية في صنعاء، أن حريقاً نشب في صهريج ممتلئ بمادة البنزين في منزل بحي السنينة غرب العاصمة، امتد إلى شاحنة محملة بعدد من براميل البنزين كانت متوقفة إلى جانب المنزل ذاته، ما تسبب في احتراق 13 منزلاً وعدد من السيارات، وتسبب في إصابات بأوساط المدنيين في المنطقة.

صنعاء - الإمارات اليوم

أمن الإمارات وأمن السعودية كلّ لا يتجزأ، وأي تهديد يواجه المملكة تعتبره الدولة تهديداً لمنظومة الأمن والاستقرار فيها.

طباعة