إفشال هجمات عدة للحوثيين وتكبيدهم خسائر كبيرة

معارك واسعة بين الجيش اليمني والميليشيات في البيضاء ومأرب

عناصر من القوات المشتركة في الساحل الغربي لليمن. أرشيفية

وقعت معارك واسعة بين قوات الجيش اليمني مسنودة بالقبائل والمقاومة المحلية من جهة، وميليشيات الحوثي من جهة أخرى، وأفشلت القوات هجمات عدة شنتها الميليشيات في البيضاء ومأرب وكبدتها خسائر كبيرة، فيما أفشلت القوات المشتركة هجمات حوثية في الحديدة بالساحل الغربي.

وتفصيلاً، أكدت مصادر ميدانية يمنية تمكن قوات الجيش اليمني والقبائل والمقاومة المحلية من إفشال هجمات عدة لميليشيات الحوثي في جبهات البيضاء ومأرب، مشيرة إلى أن الجيش والقبائل أفشلوا، أمس، هجوماً عنيفاً شنته عناصر الحوثي في جبهتي الوهبية وقانية، وكبدتهم خسائر كبيرة في الأرواح بينهم قيادات ميدانية بارزة.

وذكرت المصادر أن المعارك التي شهدتها جبهات البيضاء كانت استمرت أكثر من 10 ساعات، واستخدمت فيها الميليشيات مختلف أنواع الأسلحة، بما في ذلك الطائرات المسيّرة، مشيرة إلى أن الجيش تمكن من إفشال تلك الهجمات وكبّد الميليشيات خسائر كبيرة في العتاد والأرواح.

ووفقاً للمصادر، فإن القيادات الحوثية: «ياسين أحمد علي صالح الوشلي، وعبدالله العبادي، وعبدالمجيد عبدالواحد، وفهد وجيه الدين، وهزاع صالح»، لقوا مصرعهم إلى جانب العشرات من عناصر الميليشيات في البيضاء.

وحررت قوات الجيش والقبائل والمقاومة المحلية، مساء أول من أمس، من «تبة الشهيد» في جبهة قانية من عناصر الحوثي، وأفشلت هجمات حوثية هدفت إلى قطع الطريق الرابط بين قانية ومديرية ردمان من جهة منطقة حوران.

وتمكنت الفرق الهندسية التابعة للجيش اليمني في جبهة قانية من نزع أكثر من 150 لغماً وعبوة، منها 88 لغماً فردياً، إضافة إلى عبوات تحتوي على مادة «سي فور» شديدة الانفجار، كانت ميليشيات الحوثي زرعتها بشكل عشوائي ومموه في طرق ومداخل وأودية مناطق قانية.

وفي مأرب، أكدت مصادر عسكرية تمكن قوات الجيش والقبائل، أمس، من استدراج مجاميع حوثية في جبهة صرواح، وقضت على عدد من عناصر الميليشيات، بينهم قيادي ميداني، مشيرة إلى أن جبهات صرواح تشهد معارك مستمرة.

وفي الجوف، تمكنت قوات الجيش والقبائل من إفشال هجوم واسع لميليشيات الحوثي باتجاه منطقة المهاشمة في مديرية خب والشعف وكبدتها خسائر كبيرة.

وفي الحديدة على الساحل الغربي لليمن، تصدّت القوات المشتركة لهجوم حوثي على مديرية حيس جنوب المحافظة، وكبّدت الميليشيات خسائر كبيرة، ما دفع عناصر الحوثي إلى قصف القرى السكنية غرب المديرية.

وقصفت الميليشيات، فجر أمس، قرى سكنية في مديرية الدريهمي بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة بشكل عشوائي، ما سبب حالة من الرعب والذعر في صفوف المدنيين.

ورفعت ميليشيات الحوثي وتيرة خروقاتها اليومية للهدنة الأممية في الحديدة، واستهدفت مناطق سكنية في الجبلية التابعة لمديرية التحيتا، مستخدمة الأسلحة الرشاشة المتوسطة والخفيفة بشكل عشوائي.


150

لغماً «حوثياً» انتزعها الجيش اليمني في جبهة قانية.

طباعة