تصعيد حوثي بالصواريخ.. وانتهاكات للهدنة في الساحل الغربي

مصرع 50 حوثياً في مأرب وقيادات من الميليشيات في فضحة البيضاء

قوات من الشرعية اليمنية بإحدى المناطق في المخاء. رويترز

صعّدت ميليشيات الحوثي الانقلابية من عملياتها العسكرية في جبهات مأرب والبيضاء والجوف، وشنت هجمات واسعة على مواقع الجيش في غرب مأرب، وقصفت مأرب بثلاثة صواريخ باليستية، في حين أكدت مصادر عسكرية مصرع أكثر من 50 حوثياً، وكذلك مصرع عدد من قيادات وعناصر الحوثي في جبهة فضحة بمحافظة البيضاء، وفي الأثناء واصلت الميليشيات الحوثية خروقها للهدنة في جبهات الساحل الغربي لليمن.

وفي التفاصيل.. أكدت مصادر عسكرية يمنية في مأرب أن ميليشيات الحوثي الانقلابية شنت، أمس، هجوماً واسعاً على غرب محافظة مأرب بعد ساعات من قصفها المدينة بثلاثة صواريخ باليستية، في خرق هو الأكبر لوقف إطلاق النار المعلن من قبل التحالف العربي وقوات الشرعية اليمنية.

وأكدت مصادر عسكرية يمنية مصرع أكثر من 50 حوثياً في مواجهات، أمس، بين الجيش والميليشيات، عقب شنّ الأخيرة هجوماً واسعاً على مواقع الجيش في غرب المحافظة.

وأشارت المصادر إلى أن الهجوم تركز على مواقع في محيط معسكر كوفل، الحامي لمدينة مأرب من جهة الغرب، إلى جانب معسكرات صحن الجن وماس، وكلها معسكرات تتبع وزارة الدفاع اليمنية التابعة للشرعية، التي تتخذ من تلك المعسكرات مقراً.

وذكرت المصادر أن الميليشيات حاولت التقدم نحو كوفل بعد شنها، فجر أمس، هجوماً مباغتاً على مواقع الجيش في المنطقة، وأنها فشلت في تنفيذ التفاف على منطقتي المنجورة والجريبة، وتكبّدت خسائر كبيرة في صفوف عناصرها في عملية تشبه الانتحار الجماعي.

وكان التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أعلن، مساء أول من أمس، عن قيام ميليشيات الحوثي بإطلاق صاروخ باليستي باتجاه المدنيين والأعيان المدنية بمدينة مأرب، في استهداف متعمد للمدنيين والأعيان المدنية، وفق ما نقلته وكالة الأنباء السعودية «واس»، في حين أكدت مصادر محلية في مأرب سقوط ثلاثة صواريخ باليستية أطلقتها الميليشيات باتجاه مديرية الوادي، وسمع دوي انفجاراتها في مناطق متفرقة من مأرب، حيث تم اعتراض اثنين منها من قبل دفاعات التحالف في مأرب، وسقط الثالث في منطقة خالية من السكان بالمديرية.

ورصد التحالف العربي 114 خرقاً حوثياً لمبادرة وقف إطلاق النار، خلال أول من أمس وفجر أمس. وفي مديرية صرواح، غربي مأرب، قالت مصادر ميدانية إن مواجهات عنيفة شهدتها مناطق في هيلان، والمشجح، والمخدرة، بين قوات الجيش والميليشيات، مخلفةً قتلى في صفوف الحوثيين، بينهم خمسة من القيادات الميدانية فيما تم أسر ستة آخرين.

وفي البيضاء تواصلت المواجهات بين الجيش والميليشيات في جبهة قانية، بعد محاولة عناصر الحوثي التقدم باتجاه الوهبية ومنها إلى مأرب، في إطار سعيها للضغط على الجيش في مأرب بهدف إسقاطها.

وقصفت ميليشيات الحوثي سوق العقلة بمديرية الصومعة بصواريخ الكاتيوشا، متسببة في سقوط قتلى وجرحى بصفوف المدنيين، بينهم امرأة وطفلان، وفقاً لمصادر محلية، مؤكدة سقوط صاروخ فوق منزل سليم أحمد الحيسي، ما أدى إلى مقتل زوجته وطفلته وطفل من أبناء الجيران، فيما أصيب آخرون من سكان السوق.

من جهة أخرى، أكد مصدر عسكري مصرع عدد من قيادات وعناصر الحوثي بجبهة فضحة في محافظة البيضاء، أمس، بعد استهداف مدفعية الجيش تجمعاً لهم في المنطقة بالمدفعية الثقيلة، وفقاً لمحور بيحان - البيضاء، مؤكداً أن معظم العناصر التي كانت متجمعة سقطت بين قتيل وجريح، بينها قيادات بارزة.

وفي الجوف تمكنت قوات الجيش من التصدي لهجمات حوثية عدة على مواقع في شرق مدينة الحزم وفي مديرية خب والشعف، وتمكنت من قتل 10 من عناصر الحوثي وأسر 18 آخرين في موقع المنضود شرق بئر المرازيق، مساء أول من أمس.

وذكرت مصادر ميدانية أن المعارك مستمرة بين الجانبين في جبهات المنضود والضلع شمال معسكر اللبنات، وأخرى باتجاه المناطق الواقعة بين مأرب والجفو من جهة السعراء والعلم الأبيض، على الخط الرابط بين الجوف ومعسكر الرويك على طريق العبر الدولي، مشيرة إلى مصرع القيادي الحوثي، عقيل مظفر الزايدي، مع مرافقيه، في مواجهات مع الجيش بموقع السليلة في الجوف.

وفي الحديدة، تمكنت القوات اليمنية المشتركة من إسكات مدافع هاون كانت تقصف مواقعها والأحياء السكنية في حيس، من جهة مثلث العدين بين إب والحديدة، بعد استهداف مواقع الحوثي بسلسلة من القذائف والصواريخ الموجهة.

وكانت الميليشيات قصفت قرية مغاري في حيس بمختلف الأسلحة، من مواقع تمركزها في مثلث العدين ومفرق سقم.

وأقدمت الميليشيات، مساء أول من أمس، على تفجير منزل يوسف سليمان زهير في قرية الحمينية غرب حيس، بعد تهجيره وأسرته قسراً منه على خلفية اتهامه بمساندة القوات المشتركة.

من جهة أخرى، تصدت القوات المشتركة لهجمات حوثية في منطقة «كيلو 16» شرق مدينة الحديدة، وكبدتهم الحوثيين خسائر كبيرة، وفقاً لمصادر ميدانية، مشيرة إلى أن الهجمات الحوثية تركزت أيضاً على مدينة الصالح وحي «7 يوليو» وشارعَي صنعاء والخمسين. وجددت ميليشيات الحوثي انتهاكاتها بقصف مناطق متفرقة في مديرية التحيتا، مستخدمة قذائف الهاون وقذائف «آر بي جي»، طالت قرى سكنية ومزارع في منطقتَي الفازة والجبلية.


الجيش اليمني تمكّن من التصدي لهجمات حوثية عدة، على مواقع في الحزم وخب والشعف بالجوف.

التحالف العربي يرصد 114 خرقاً حوثياً لمبادرة وقف إطلاق النار.

ميليشيات الحوثي قصفت سوق العقلة في مديرية الصومعة بصواريخ الكاتيوشا، متسببة في سقوط قتلى وجرحى بصفوف المدنيين.

طباعة