الميليشيات استخدمت الطائرات المسيَّرة وصواريخ حرارية

الحوثي يخرق وقف إطلاق النار في جميع الجبهات

هادي أكد أن قوات الجيش ستظل تحتفظ بحق الدفاع والرد على أي اعتداءات من الميليشيات. ■أرشيفية

واصلت ميليشيات الحوثي خروقها لقرار وقف إطلاق النار، الذي أعلنته قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، ورحبت به قوات الجيش اليمني، حيث قامت الميليشيات بعمليات عسكرية في مختلف الجبهات، واستخدمت الطائرات المسيرة والصواريخ الحرارية في خروقها للهدنة، فيما أقدمت على تدمير معلم تاريخي في حجة.

وفي التفاصيل، ذكرت مصادر میدانیة بمحافظات: البيضاء ومأرب والجوف وصنعاء، والضالع والحديدة، أن ميليشيات الحوثي الانقلابية لم تلتزم بقرار وقف إطلاق النار، الذي أطلقه التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، مساء الأربعاء، والذي دخل حيز التنفيذ أول من أمس، وقامت بقصف مواقع الجيش اليمني بمختلف أنواع الأسلحة، كما عملت على إرسال تعزيزات عسكرية إلى جبهات مختلفة.

وأشارت إلى أن الميليشيات استهدفت مواقع الجیش في جبھتي ناطع والملاجم، ومحافظة البیضاء، بالمدفعیة وصواريخ الكاتيوشا.

وكانت الميليشيات عملت، الليلة قبل الماضية، على إرسال تعزيزات تضم 30 آلية عسكرية، من رداع وذمار إلى جبهات ناطع والملاجم، وأخرى باتجاه جبهة ثرة على حدود محافظة أبين الجنوبية.

إلى ذلك، أكدت مصادر ميدانية قيام ميليشيات الحوثي بشن هجوم واسع على مواقع القوات الجنوبية في جبهة ثرة، بمختلف أنواع الأسلحة، بما فيها الطائرات المسيرة التي استخدمتها لأول مرة في جبهة ثرة.

وفي جبهات غرب مأرب، استهدفت الميليشيات مواقع الجیش في جبھتي المشجح وھیلان بأربعة صواریخ، في وقت تواصل فیه حشد التعزیزات إلى المنطقة، حيث أسقطت قوات الجيش ثلاث طائرات مسيرة في سماء صرواح.

وفي الجوف، قصفت ميليشيات الحوثي معسكر الخنجر بمديرية خب والشعف، وحاولت التقدم في محيط المعسكر إلا أن قوات الجيش أفشلت الهجوم، وأجبرت عناصر الحوثي على التراجع والفرار.

وحسب المصادر، فإن مواجھات عنیفة تدور بین الميليشيات والجیش جنوب المھاشمة، بمدیریة خب الشعف، في حين واصلت الميليشيات هجماتها على مواقع الجيش في شرق مدينة الحزم.

وأكدت المصادر مصرع القيادي الحوثي ربيع علي بن يحيى النمس الشريف، مع عدد من عناصر الحوثي في خروقات الجوف، والشريف ينتمي إلى المحافظة، ويعد من الشخصيات الحوثية البارزة فيها. وفي الحدیدة، شنت الميلیشیات قصفاً مدفعياً عنیفاً على القرى السكنیة شرق الدریھمي، في وقت تمكنت فيه القوات اليمنية المشتركة من إسقاط طائرة حوثیة مسیرة في التحیتا. وفي صنعاء، هاجمت الميليشيات مواقع الجيش في محيط جبل صلب بالصواريخ الحرارية والطائرات المسيرة، فيما شوهدت تعزيزات حوثية في نقيل ابن غيلان باتجاه جبهات نهم قادمة من شمال العاصمة صنعاء.

وفي الحشا بمحافظة الضالع، كسرت القوات المشتركة تسللات حوثیة سقط خلالھا قتلى وجرحى، وفقاً لمصادر عسكرية، مشيرة إلى أن مواجهات عنيفة خاضتها القوات المشتركة مسنودة من المقاومة الجنوبية، ضد مجاميع تابعة للميليشيات أثناء محاولتها التسلل باتجاه مواقع معزوب مُحَيربات وحبيل ناجي والسَّاحلة والحَرَّة قَرَوض، وجميعها تقع بين منطقتي الثوخب وقَروض شمال شرقي مديرية الحُشا، بمحافظة الضالع. وفي صعدة، استهدفت ميليشيات الحوثي مخيماً للنازحين بمديرية رازح، بقصف مدفعي وصاروخي، وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ)، مشيرة إلى أن الميليشيات قصفت النازحين بعشرات الصواريخ والمدافع الطويلة المدى، في منطقة الأزهور بمديرية رازح.

وفي حجة، أقدمت ميليشيات الحوثي على تفجير قلعة القوباء التاریخیة في مدیریة الجمیمة بمحافظة حجة، بعد ساعات من إعلان التحالف العربي إيقاف العمليات العسكرية في اليمن لمدة أسبوعين، امتداداً لسلسلة من التدمير قامت بها لطمس معالم وبنايات تاريخية يمنية عريقة.

وقال ناشطون محليون، على مواقع التواصل الاجتماعي، إن عناصر الحوثي فجروا قلعة القوباء التاریخیة، بعد تأیید أبناء المنطقة هبة أهالي منطقة حجور ضد القيادات الحوثية. وأضاف الناشطون أن الحوثي استغل وقف العمليات العسكرية والطلعات الجوية لطائرات التحالف العربي، لتنفيذ المخططات التي يسعى من خلالها إلى طمس الحضارة اليمنية.

وكانت قيادة الجيش اليمني أكدت التزام كل الوحدات والتشكيلات العسكرية بالهدنة وقرار وقف إطلاق النار، تنفيذاً لتوجيهات الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، مع تأكيد أنها ستظل تحتفظ بحق الدفاع والرد على أي اعتداءات من الميليشيات، وستقوم بواجباتها في حماية المدنيين والمصالح العامة والخاصة، وعدم السماح للميليشيات بتعريضهم للخطر.

ودعا بيان لوزارة الدفاع، وهيئة أركان الجيش اليمني، جميع الوحدات العسكرية إلى الالتزام بأعلى درجات الحيطة والحذر، والاستعداد الدائم لمواجهة التحديات وتنفيذ المهام الموكلة بكفاءة واقتدار.


- الميليشيات قصفت مواقع الجيش، كما أرسلت تعزيزات عسكرية إلى جبهات مختلفة.

- مصرع القيادي الحوثي ربيع علي بن يحيى النمس الشريف، مع عدد من عناصر الحوثي في خروقات الجوف.

طباعة