اقتحام واختطاف بصنعاء وجريمة قتل حوثية في إب

أقدمت ميليشيات الحوثي على اقتحام مقر مناضلي الثورة اليمنية في العاصمة صنعاء، وقامت بنهب السجلات والوثائق ومحتويات المقر، في عملية انتقامية من مفجر ثورة سبتمبر في عام 1962.

وذكرت مصادر مطلعة في صنعاء أن العملية هدفت إلى سرقت المخطوطات، وإخفاء أرشيف الثورة اليمنية، مشيرة إلى أن العملية فصل من فصول محو الذاكرة اليمنية.

في الأثناء، أقدمت ميليشيات الحوثي على اختطاف مديرة مدرسة الشهيد السماوي للبنات صباح القرعي، ونقلها على متن سيارة حوثية إلى مكان مجهول، وفقاً لما نشرته وسائل إعلام يمنية.

وفي إب، أقدم القيادي الحوثي غازي الرعوي على قتل امرأة وإصابة زوجها في منطقة شبان، جنوب مدينة إب عاصمة المحافظة، دون الإفصاح عن أسباب الجريمة التي وصفت بالبشعة.

 

طباعة