«المشتركة» تفجر 9 أطنان ألغام حوثية

    فجّرت القوات المشتركة، في منطقة اللسان البحري بغليفقة التابعة لمديرية الدريهمي، تسعة أطنان من المتفجرات والألغام التي تم نزعها أخيراً، والتي زرعتها ميليشيات الحوثي في مناطق متفرقة من الحديدة، بينها لغم بحري موجه، وتسعة رؤوس صاروخية متفجرة زنة الواحد 750 كيلوغراماً، وألغام مضادة للدروع، وعبوات ناسفة بأحجام متفاوتة.

    على الصعيد ذاته، قُتل مدني إثر انفجار لغم أرضي زرعته ميليشيات الحوثي في منطقة سوق النخيلة بوادي رمان التابع لمديرية الدريهمي، حيث انفجر اللغم بعربته التقليدية التي يقودها «حمار» وهو في طريقه لتجميع الحطب من الوادي.

    وفي صعدة، واصلت الفرق الهندسة التابعة للواء التوحيد نزع الآلاف من الألغام التي زرعتها ميليشيات الحوثي في جبهات كتاف البقع، تمهيداً لتدميرها، والتي كانت تشكل كابوساً لسكان تلك المناطق، وتعيق تحركات الجيش بحرية في المنطقة.

     

    طباعة