إسقاط طائرتين حوثيتين في محافظتَي الجوف والحديدة

    القوات المشتركة والجنوبية تتجه إلى تحرير سلسلة جبال استراتيجية في الضالع

    قوات الجيش اليمني تتقدم في نهم صنعاء. ■ أرشيفية

    اقتربت القوات المشتركة والجنوبية من تحرير سلسلة جبال العود والحشا وجبل ناصة في محافظة الضالع اليمنية، مع استمرار المعارك في جبهات الجوف وصعدة وصنعاء، فيما تمكن الجيش اليمني والقوات المشتركة من إسقاط طائرتين مسيّرتين حوثيتين في الجوف والحديدة.

    وفي التفاصيل، أكدت مصادر عسكرية في الضالع اقتراب القوات المشتركة والجنوبية من تحرير سلسلة جبال العود والحُشا وجبل ناصة الاستراتيجي في شمال وشمال غرب المحافظة، والتي تخوض مواجهات عنيفة في تلك المناطق مع ميليشيات الحوثي الانقلابية منذ أول من أمس.

    وذكرت المصادر أن المواجهات تزامنت مع تحليق أكثر من 20 طائرة مسيرة حوثية في سماء تلك المناطق وبشكل مكثف، فيما حققت القوات المشتركة والجنوبية تقدماً في تلك المناطق، وكبدت الميليشيات خسائر كبيرة في العتاد والأرواح.

    وكانت القوات المشتركة والجنوبية أفشلت محاولة تسلل للميليشيات باتجاه مواقعها في جبهة حجر - بتار على مشارف معسكر الجب الاستراتيجي، وشنت هجوماً معاكساً باتجاه مناطق العود والحشا وناصة، التي باتت قريبة من التحرير.

    يأتي ذلك في وقت أكدت مصادر عسكرية في القوات اليمنية المشتركة بالساحل الغربي لليمن أنه تم إعلان حالة الجاهزية القتالية والاستنفار في جميع ألوية ووحدات وقطاعات القوات المشتركة، بعد خرق ميليشيات الحوثي لاتفاق تفعيل اتفاقية السويد، وقيامها بشن هجمات واستحداث مواقع في مناطق عدة بالحديدة.

    وأشارت المصادر إلى أن المشتركة رفعت تقريراً إلى الفريق الأممي المكلف بالإشراف على تطبيق اتفاق السويد الخاص بالحديدة، برئاسة الجنرال الهندي أبهيجت هوجا، توضح فيه مناطق الخروقات ونوع الأسلحة المستخدمة من قبل الميليشيات، والتي استخدمت فيها الطائرات المسيرة، لافتة إلى أن المشتركة أطلقت تحذيراً أخيراً للجان الربط والمراقبة الدولية للقيام بمهامها في إجبار الميليشيات على تنفيذ ما يتم الاتفاق عليه. وقامت الميليشيات بشن هجمات مكثفة على مواقع القوات المشتركة والأحياء السكنية في جبهات مديريات الدريهمي وبيت الفقيه والتحيتا وحيس، وجبهات مدينة الحديدة مركز المحافظة، كما استخدمت الطيران المسير في عمليات الاستطلاع والمراقبة ورصد مواقع المشتركة.

    وكانت القوات المشتركة أسقطت طائرة مسيرة حوثية مفخخة في سماء مديرية الدريهمي جنوب مدينة الحديدة، حسبما ذكرت مصادر في اللواء الثاني عمالقة، مشيرة إلى أن دفاعات اللواء أسقطت الطائرة قبل الوصول الى أهدافها.

    وأفشلت القوات المشتركة محاولة تسلل حوثية باتجاه منطقة الجاح بمديرية بيت الفقيه، وكبدتهم خسائر كبيرة، وغنيمة عتاد عسكري خلفته عناصر الحوثي وراءها في المنطقة، كما أفشلت المشتركة هجوماً للميليشيات باتجاه منطقتي الفازة والجبلية في مديرية التحيتا رغم استخدام الميليشيات الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والرشاشة.

    وفي الجوف، تمكنت قوات الجيش اليمني من إسقاط طائرة مسيرة حوثية فوق جبهة المحزمات جنوب غرب المحافظة كانت تقوم بمهمة استطلاعية فوق مواقع الجيش، حسبما ذكرت مصادر ميدانية، مشيرة إلى أن الميليشيات كثفت أخيراً من استخدام الطائرات المسيرة المفخخة والاستطلاعية في الجبهات المشتعلة.

    في الأثناء، واصلت قوات الجيش اليمني مسنودة بالتحالف عملياتها العسكرية في جبهات الساقية والمحزمات وجبال حام، وسط تأكيدات باستمرار العملية حتى استكمال تحرير تلك الجبهات وفتح جبهات باتجاه ريف العاصمة الشرقي ومنطقة حرف سفيان في محافظة عمران.

    وفي صعدة، قصفت قوات الجيش مسنودة بالتحالف مواقع للميليشيات في مديرية منبه الحدودية بعد رصدها تحركات لعناصر الحوثي ومرتزقة أفارقة يعملون لحسابهم، ما أدى الى تدمير آليات عسكرية كانت تستقلها تلك العناصر، ما خلف في صفوفهم قتلى وجرحى.

    من جانبها، شنت مقاتلات التحالف سلسلة من الغارات المساندة لقوات الجيش اليمني باتجاه مواقع الميليشيات في جبهات نهم، مخلفة إصابات مباشرة في صفوف الميليشيات وآلياتهم العسكرية.

    وفي جبهة صلب، تمكنت قوات الجيش اليمني مسنودة بالتحالف من تأمين تباب صغيرة في محيط سلسلة الجبال الاستراتيجية المعروفة بجبال صلب، التي تمتد مباشرة الى تخوم مديرية أرحب على تخوم مناطق العاصمة الشمالية.

    وفي تعز، أقدم قناص حوثي على قتل طفلة (12 عاماً) بطلق ناري بالرأس في منطقة غراب غرب المحافظة، وفقاً لمصدر محلي.


    - القوات المشتركة والجنوبية أفشلت محاولة تسلّل للميليشيات باتجاه مواقعها على مشارف معسكر الجب الاستراتيجي.

    - شنت مقاتلات التحالف سلسلة من الغارات المساندة لقوات الجيش باتجاه مواقع الميليشيات في جبهات نهم.

    طباعة