تعميم حوثي يفرض على مدارس صنعاء الثقافة الطائفية

    اليوم الثقافي الحوثي يتضمن محاضرات تحريضية ومواد مرئية وأفلاماً قتالية، لحث الطلبة على القتال. أرشيفية

    أصدرت ميليشيات الحوثي الانقلابية، ممثلة بوزارة التربية والتعليم الخاضعة لسيطرتها في العاصمة اليمنية صنعاء، تعميماً يفرض على مدارس العاصمة تخصيص يوم الأربعاء من كل أسبوع يوماً لنشر الثقافة الحوثية.

    وذكرت مصادر تربوية في صنعاء أن التعميم يلزم مدارس صنعاء بتخصيص يوم الأربعاء من كل أسبوع لإقامة أنشطة طائفية، تحت مسمى «اليوم الثقافي»، يتضمن فعاليات ثقافية طائفية، بذريعة «تأصيل الهوية الإيمانية»، التي دعا إليها زعيم الميليشات عبدالملك الحوثي، قبل أشهر.

    وأشارت المصادر إلى أن اليوم الثقافي الحوثي يتضمن محاضرات تحريضية ومواد مرئية وأفلاماً قتالية، تحرض بمجملها طلبة المدارس على الانضمام للقتال في صفوف عناصرهم، فضلاً على أنها تشكل ثقافة كراهية بين أبناء اليمن الواحد، إضافة إلى تشكيل فرق كشافة، يتم نقل الطلاب المنضوين فيها إلى معسكرات التدريب، وبعدها يتم نقلهم إلى الجبهات. وكانت الميليشيات استقبلت الفصل الدراسي الثاني من هذا العام بدفعة جديدة من القرارات والتعميمات غير القانونية، منها إجبار مدارس العاصمة على ترديد الصرخة الحوثية في طابور الصباح، بدلاً من النشيد الوطني لليمن.

    طباعة