الميليشيات تفرض إتاوات مالية كبيرة على تجار إب

    فرضت ميليشيات الحوثي إتاوات مالية كبيرة على تجار محافظة إب وسط اليمن، بدأت من مطلع الأسبوع الجاري، وفقاً لمصادر محلية، مشيرة إلى أن الميليشيات أجبرت تجار الجملة في المحافظة على دفع مبالغ تصل إلى مليون ريال يمني، لدعم ما يسمى بالمجهود الحربي.

    وأوضحت المصادر أن تجار الجملة أجبروا على دفع مبالغ ما بين مليون ومليونين، وفقاً لتقديرات مشرفي الميليشيات في مناطق عدة من المحافظة، مشيرة إلى أن عدداً من التجار أغلقوا محالهم خوفاً من تعسفات الميليشيات، ما ينذر بأزمة في توفير السلع الاستهلاكية للسوق المحلية في المحافظة.

    وأشارت المصادر إلى أن الميليشيات تقوم باحتجاز القاطرات المحملة بالمواد الغذائية الاستهلاكية، التي يستوردها تجار الجملة الرافضون لدفع المجهود الحربي لها، في نقاط التفتيش التابعة لها خارج مدينة يريم، كما فرضت على تجار التجزئة تقديم عدد من المواد الاستهلاكية بدلاً من المبالغ المالية.

    طباعة