انتهاكات حوثية

كشفت محامي الصحافيين اليمنيين المختطفين والمخفيين قسراً في سجون ميليشيات الحوثي الانقلابية، عبدالمجيد صبرة، عن تدهور صحة الصحافي اليمني المختطف، عبدالحافظ الصمدي، نتيجة تعرضه للتعذيب في سجون الميليشيات، فيما كشف مرصد الحريات الإعلامية عن 143 حالة انتهاك بحق الإعلاميين اليمنيين. وأكد صبرة أن الصحافي الصمدي، الذي خطف في يونيو 2019، تعرض للمعاملة القاسية من قبل الميليشيات، ويعاني أمراضاً عدة وترفض الميليشيات علاجه، إلى جانب معاناة زملائه الآخرين المختطفين، البالغ عددهم 14 صحافياً.

طباعة