إتلاف 50 قذيفة وصاروخين في الجوف

    7147 لغماً انتزعها «مسام» خلال 3 أسابيع

    خلال إحدى عمليات نزع الألغام الحوثية. أرشيفية

    أعلن مدير عام المشروع السعودي لنزع الألغام في اليمن «مسام»، أسامة القصيبي، أن الفرق الميدانية نزعت خلال الأسبوع الثالث من شهر ديسمبر الجاري، 1325 لغماً وذخيرة غير منفجرة، ليصل بذلك مجموع ما تم نزعه منذ بداية ديسمبر حتى الآن إلى 7147 لغماً، فيما تم إتلاف 1052 لغماً وعبوة ناسفة وقذيفة غير منفجرة في الجوف، بينها 50 قذيفة وصاروخا كاتيوشا.

    وقال القصيبي في بيان أصدره مكتب «مسام» الإعلامي، إن الفرق نزعت خلال الأسبوع الماضي 914 ذخيرة غير منفجرة وعبوتين ناسفتين، و397 لغماً مضاداً للدبابات، و12 لغماً مضاداً للأفراد.

    وأضاف أن إجمالي ما نزعته فرق «مسام» منذ آواخر يونيو 2018 حتى 19 ديسمبر الجاري بلغ 118 ألفاً و541 ما بين ألغام وذخائر غير منفجرة وعبوات ناسفة.

    في سياق متصل، نفذت الفرق الهندسية التابعة لمشروع «مسام» عملية إتلاف وتفجير لـ1052 لغماً وعبوة ناسفة وقذيفة غير منفجرة في منطقة اليتمة بمحافظة الجوف.

    وقال مشرف الفرق العاملة في محافظة الجوف العقيد عامر البحري، إن عملية الإتلاف شملت 500 لغم أرضي مضاد للدروع، و50 قذيفة غير منفجرة، وصاروخي كاتيوشا، و500 فيوز وكبسولة، بالإضافة إلى عشرات الذخائر من مخلفات الحرب.

    وأضاف العقيد البحري أن القذائف والألغام التي تم إتلافها انتزعتها فرق «مسام» من عدد من المواقع في منطقة اليتمة خلال الشهرين الماضيين، موضحاً أن فرق «مسام» تمكنت منذ بدء العمل في منطقة اليتمة من تطهير وتأمين 40 حقلاً ومنطقة ملغومة أغلبها مناطق حيوية متعلقة بحياة المدنيين، تتنوع ما بين مناطق رعي وطرقات عامة ومساحات زراعية.

    وبهذه العملية تكون فرق «مسام» العاملة في اليتمة قد تمكنت من تنفيذ 13 عملية إتلاف وتفجير لآلاف الألغام والعبوات الناسفة وغيرها من مخلفات الحرب.

    يشار إلى أن الجيش اليمني أعلن أخيراً أنه تمكن بالتعاون مع التحالف العربي لدعم الشرعية من نزع أكثر من 15 ألف لغم في خمس محافظات يمنية، بينها 1153 لغماً مضاداً للأفراد، و5467 لغماً مضاداً للمركبات، و436 عبوة ناسفة محلية الصنع، و8775 قذيفة وذخيرة غير منفجرة قامت بزراعتها ميليشيات الحوثي منذ منتصف مارس 2015 أثناء اجتياحها المحافظات الجنوبية، من بينها عدن والضالع وأبين ولحج وتعز.

    • 40 حقلاً ومنطقة ملغومة تمكن «مسام» من تطهيرها وتأمينها في اليتمة.

    طباعة