تسجيل أول إضراب وعصيان مدني في العاصمة صنعاء

    أعلنت «نقابة الجزارين وتجار المواشي» في العاصمة اليمنية صنعاء الإضراب والامتناع عن مزاولة المهنة، ابتداء من أمس، على خلفية فرض ميليشيات الحوثي الانقلابية مزيداً من الجبايات والإتاوات المالية عليهم، إلى جانب مصادرة عدد من المواشي (عجول وأغنام) من تجار المواشي والجزارين بحجة ما تسميه الميليشيات «دعم المجهود الحربي».

    من جهة أخرى، أعلنت النقابة الوطنية لشبكات الإنترنت في العاصمة صنعاء بدء الإضراب عن العمل وإطفاء جميع شبكات الإنترنت أمس، احتجاجاً على رفع مؤسسة الاتصالات الخاضعة لسيطرة الميليشيات بصنعاء أسعار باقات الانترنت، وفقاً لبيان للنقابة، أشارت فيه إلى أن ما قامت به المؤسسة حرب على أصحاب شبكات الإنترنت، حتى لا يربحوا من الخدمة التي يقدمونها.

    وكانت المؤسسة العامة للاتصالات الخاضعة لجماعة الحوثي بصنعاء قامت برفع أسعار باقات الانترنت بنسبة 130%. يذكر أن الاحتجاجات في لبنان كانت شراراتها بدأت بعد فرض رسوم على مستخدمي التطبيقات التي تتميز بخاصية الاتصال، ومنها خدمة «واتس أب».


    - النقابة الوطنية

    لشبكات الإنترنت

    في صنعاء تعلن

    بدء الإضراب عن

    العمل وإطفاء

    جميع شبكات

    الإنترنت.

    طباعة