قرقاش: لا بد من إعادة توحيد الصفوف ضد الحوثي بعد أن تأكد خطره على المشهد الداخلي وعلى الاستقرار الإقليمي

قرقاش: حملة «الإخوان» المنظمة ضد مصر واستقرارها فشلت فشلاً ذريعاً.

دعا وزير الدولة للشؤون الخارجية، الدكتور أنور قرقاش، إلى إعادة توحيد الصفوف ضد الحوثي بعد أن تأكد خطره على المشهد الداخلي اليمني وعلى الاستقرار الإقليمي.

وقال قرقاش في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إن الذكرى الخامسة للانقلاب الحوثي على الدولة والشعب اليمني الشقيق حزينة.

وأضاف أن «تقويض بناء الدولة المستندة إلى الحوار اليمني والمعاناة الإنسانية حصيلة هذا الانقلاب».

وتابع: «واليوم لا بد من إعادة توحيد الصفوف ضد الحوثي بعد أن تأكد خطره على المشهد الداخلي وعلى الاستقرار الإقليمي».

وفي تغريدة أخرى أكد قرقاش، أمس، أن الحملة التي يشنها تنظيم «الإخوان» الإرهابي ضد مصر فشلت فشلاً ذريعاً، مؤكداً أن مصر تتعافى وتواجه التحديات بإصرار يومياً، وأن هناك دعماً شعبياً حقيقياً للدولة المصرية ومؤسساتها.

وقال قرقاش: «حملة الإخوان المنظمة ضد مصر واستقرارها فشلت فشلاً ذريعاً، منصات الإعلام الموجه والمدعوم يقابلها دعم شعبي حقيقي للدولة المصرية ومؤسساتها».

وتابع وزير الدولة للشؤون الخارجية: «مصر تتعافى وتواجه التحديات بإصرار يومياً، والواقع غير الذي يروج له هذا الإعلام الحزبي الممول خارجياً».

طباعة