نجاة قائد قوات الحزام الأمني في عدن من محاولة اغتيال

نجا قائد قوات الحزام الأمني في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، وضاح عمر عبدالعزيز، أمس، من محاولة اغتيال فاشلة.

وقالت قوات الحزام الأمني، في بيان، إن عبوة ناسفة استهدفت دورية أمنية لقائد قوات الحزام الأمني في دوار القاهرة بمديرية الشيخ عثمان.

وأوضحت أن عملية الاستهداف جاءت أثناء قيام عناصر تخريبية بقطع الطريق العام في دوار القاهرة، قبل أن تصل إليهم قوات الحزام الأمني.

وأسفر الهجوم عن إصابة خمسة من مرافقي قائد قوات الحزام الأمني تم نقلهم للعلاج في مستشفيات المدينة.

وجاء الهجوم بالتزامن مع آخر استهدف دورية أمنية بدوار «الكراع» بمديرية دار سعد، شمال عدن.

وقالت مصادر إن عناصر إرهابية زرعت عبوة ناسفة في طريق دورية للحزام الأمني بدوار «الكراع» في دار سعد.

وأشارت المصادر إلى أن اشتباكات عنيفة أعقبت التفجير، حيث شنت قوات الحزام الأمني عمليات دهم لأوكار عناصر إرهابية مشتبه بها في التفجير بمنطقة «اللحوم» و«الفيوش» بالمدينة.

وخلال الساعات الماضية، شنت قوات الحزام الأمني عمليات أمنية ضد عناصر تخريبية في عدد من مديريات عدن، في إطار حملة لتثبيت الاستقرار من عناصر «إخوانية» تثير فوضى بالجنوب.

وتشمل الحملة أحياء كريتر والمعلا والقلوعة وخور مكسر ودار سعد والبريقة. واعتقل، بحسب مصادر أمنية، أكثر من 400 شخص، كما سقط عدد من القتلى والجرحى.

طباعة