استشهاد طفلتين بقصف حوثي على تعز

شيّع أبناء محافظة تعز، أمس، جثمانَي طفلتين، استشهدتا جراء قصف شنته ميليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، استهدف مديرية صبر الموادم شرقي تعز.

واستشهدت الطفلتان الشقيقتان، هيام وهبة محمد أحمد محمد سعيد الشجاع، وأصيبت امرأة مسنة، مساء أول من أمس، في قصف حوثي استهدف منزلاً بمنطقة دار النصر، وشيع الأهالي جثمان الطفلتين إلى مقبرة الشافعي بمنطقة «الكريفة السفلى»، وعبّر المشيعون عن استنكارهم وإدانتهم للجرائم والانتهاكات التي ترتكبها الميليشيات الانقلابية من خلال استهدافها المدنيين بالصواريخ العشوائية التي تسقط على الأحياء السكنية، ما تسبب في سقوط شهداء وجرحى من المدنيين.

طباعة