جسر جوي لتقديم المساعدات الإغاثية والإنسانية

الإمارات والتحالف يطلقان حملتين لإغاثة متضرري سيول اليمن

أحد أفراد «الهلال» يسهم في سحب مياه الأمطار. وام

أطلقت دولة الإمارات، أمس، حملة استجابة عاجلة لإغاثة متضرري السيول، التي شهدتها، أخيراً، محافظتا عدن ولحج اليمنيتان، تتضمن تصريف وسحب مياه الأمطار من الشوارع والأحياء السكنية، وتقديم مساعدات إغاثية وإيوائية للنازحين في مخيماتهم، كما أطلق التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن حملة إغاثية عاجلة، وجسراً جوياً لتقديم المساعدات الإغاثية والإنسانية للمتضررين من الأمطار الغزيرة، التي تعرضت لها محافظة عدن، والمحافظات المجاورة لها.

وسارعت الفرق التطوعية الميدانية، التابعة لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، بالانتشار في مختلف مناطق عدن، للاطلاع على مخلفات مياه الأمطار التي تدفقت إلى بعض المساكن في مديرية كريتر، فيما تسببت الرياح القوية المصاحبة في سقوط عدد من أعمدة الكهرباء، إضافة إلى تضرر شبه كلي لمخيم الرباط للنازحين في محافظة لحج.

وقالت الهيئة إن إطلاق دولة الإمارات لهذه الحملة يأتي استجابة للسلطات اليمنية، وإسهاماً وتعزيزاً لدور وجهود السلطة المحلية في عدن ولحج، مؤكدة أهمية تضافر جميع الجهود لتجنب تفشي وانتشار الأمراض والأوبئة، إضافة إلى فتح الطرق لاستمرارية حركة السير والمواصلات بشكل طبيعي.

وأوضحت الهيئة أن الحملة تتضمن تقديم مساعدات إغاثية وإيوائية للنازحين، حيث سارعت الفرق التطوعية التابعة للهلال الأحمر الإماراتي بالنزول إلى مخيمات النازحين، للاطلاع على أوضاعهم والأضرار التي تعرضوا لها، بهدف مساعدتهم وتوفير الاحتياجات اللازمة لهم، مشيرة إلى أن الهيئة عملت على تسيير دفعة عاجلة من الخيام والطرابيل للنازحين في مخيم الرباط، وتوزيعها على الأسر التي تعيش بلا مأوى منذ ليلة أمس، وستتبعها قافلة مساعدات أخرى.

من جهته، ثمن منسق المنظمات المحلية والدولية في محافظة لحج، عبدالإله الردفاني، الاستجابة السريعة للإمارات عبر ذراعها الإنسانية هيئة الهلال الأحمر، حيث بدأت فرق الهيئة تركيب الدفعة الأولى من الخيام في مخيم الرباط، على أن يتم تسيير دفعات أخرى من الخيام والطرابيل، إضافة إلى المساعدات الغذائية.

بدورهم، ثمن النازحون لفتة دولة الإمارات الكريمة، وحرصها على تلمس أوضاعهم الصعبة، مؤكدين أنها ليست المرة الأولى التي تبادر فيها الإمارات بمساعدتهم، حيث سبق أن قدمت الدعم اللازم لهم خلال شهر رمضان المبارك.

إلى ذلك، أعلنت قيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن إطلاق حملة إغاثية عاجلة وجسر جوي، لتقديم المساعدات الإغاثية والإنسانية للمتضررين من الأمطار الغزيرة التي تعرضت لها محافظة عدن، والمحافظات المجاورة لها.

وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف، العقيد الركن تركي المالكي، إن قيادة القوات المشتركة للتحالف، ستبدأ إطلاق حملة إغاثية عاجلة وجسر جوي لتقديم المساعدات الإغاثية والإنسانية للمتضررين في تلك المحافظات، بهدف تخفيف معاناة المتضررين، بمشاركة مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، والبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن.

طباعة