القبض على خلية استطلاع حوثية في قعطبة

«التحالف» يستهدف مواقع للميليشيات في الضالع وإب.. والمواجهات تتواصل بتعز والحديدة

قوات الشرعية اليمنية تواصل تقدمها في جبهات عدة. أرشيفية

استهدفت مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن مواقع لميليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، في محافظتي الضالع وإب، أسفرت عن خسائر بشرية وفي عتاد الميليشيات، وتمكنت قوات الشرعية من تطهير الأحياء السكنية في منطقة شخب غرب قعطبة من بقايا جيوب وثكنات الميليشيات، وواصلت القوات تقدمها نحو منطقة الفاخر، وألقت القبض على خلية استطلاعية تجسسية للميليشيات في قعطبة، فيما واصلت الميليشيات أعمالها الإجرامية باستخدامها المدنيين دروعاً بشرية لإعاقة تقدم قوات الشرعية نحو محافظة أب، بينما تواصلت المواجهات بين الجيش اليمني والميليشيات الحوثية في تعز، وأحبط الجيش هجوماً للميليشيات في الحديدة، واستمر الانقلابيون الحوثيون في استهداف مواقع ألوية العمالقة بمختلف أنواع الأسلحة.

وتفصيلاً، شنت مقاتلات التحالف، في الساعات الأولى من صباح أمس، غارات جوية عدة على مواقع لميليشيات الحوثي، غرب محافظة الضالع جنوب البلاد، واستهدفت الغارات تعزيزات للميليشيات، في منطقة «حجر»، وأسفر الاستهداف عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات، وتدمير دبابة وثلاث عربات تابعة لها.

وتمكنت قوات ألوية العمالقة، والمقاومة الجنوبية المشتركة، من تطهير منازل المواطنين اليمنيين، والأحياء السكنية في منطقة شخب غرب مدينة قعطبة من بقايا جيوب وثكنات الميليشيات الحوثية، وواصلت القوات تقدمها وملاحقة الميليشيات الحوثية نحو منطقة الفاخر، فيما واصلت الميليشيات أعمالها الإجرامية باستخدامها المدنيين في الأحياء السكنية بشخب دروعاً بشرية لها، في محاولة منها لإعاقة تقدم قوات العمالقة والقوات المشتركة الجنوبية نحو محافظة إب.

وأقدمت ميليشيات الحوثي على اقتحام قرية سليم المشرب غرب مديرية قعطبة، وقامت بمداهمة بيت المواطن اليمني أحمد البسيسي، واختطفت سبعة من أبنائه، واقتادتهم إلى منطقة مجهولة، كما قامت بقطع طريق «العود - قعطبة - إب»، ما أدى إلى تكدس المركبات والحافلات المدنية، على طول الطريق.

وألقت القوات المشتركة وقوات الأمن في قعطبة، القبض على خلية استطلاعية تجسسية للميليشيات، تسربت إلى داخل مدينة قعطبة من خلال حفل زفاف، لكن تم القبض عليها واقتياد عناصرها للتحقيق.

وكانت معارك الأيام الأخيرة في شمال وغرب قعطبة خلفت قتلى وأسرى في صفوف الميليشيات، التي تمت مباغتتها في منطقة الفاخر من قبل القوات المشتركة المتقدمة نحو هجار وشليل من الجهة الجنوبية والشرقية، فيما فرت مجاميع حوثية نحو منطقة العود على مشارف إب. وفي إب، استهدفت مقاتلات التحالف العربي، أمس، معسكراً تدريباً تابعاً للواء 30 مدرع، الذي تسيطر عليه عناصر الحوثي في منطقة قاع الجامع بمديرية السبرة، بغارتين أدتا إلى انفجارات وتصاعد لأعمدة الدخان من المعسكر.

وتصاعدت حدة الانفلات الأمني على خلفية الصراعات «الحوثية – الحوثية» على نهب المال وأراضي الأوقاف في إب، وأدت الصراعات إلى مقتل القيادي الحوثي المدعو «محمد المساوي» برصاص مسلح حوثي، بعد رفضه كشف حجم الجبايات التي تم جمعها من قبل تجار المنطقة، كما قتل طفل في الـ15 من العمر بمنطقة بني أسعد بمديرية حزم العدين، نتيجة اشتباكات بالأسلحة بين عناصر «حوثية – حوثية» على خلفية نهب أرض تابعة للأوقاف.

وفي تعز، تواصلت المواجهات بين قوات الجيش اليمني والميليشيات الحوثية، في الجبهتين الغربية والشرقية للمدنية، فيما وصلت تعزيزات من قوات اللواء 35 مدرع وكتائب أبوالعباس إلى الجبهة الغربية للمدينة، للمشاركة بالمعارك ضد الانقلابيين.

وتدور في ضواحي مدينة تعز مواجهات منذ أيام بين الجيش والميليشيات، في شمال معسكر الدفاع الجوي وجبهات المدرجات وغراب والعراعر، وتمكنت القوات من تدمير آليتين تابعتين للميليشيات، ومدفع في جبل الزانخ، إضافة إلى تفكيك شبكات ألغام وعبوات ناسفة.

وفي الحديدة على الساحل الغربي لليمن، أحبطت قوات الجيش اليمني هجوماً للميليشيات الحوثية، باتجاه مديرية حيس جنوب المحافظة، حيث حاولت مجموعة من عناصر الميليشيات التقدم باتجاه مواقع محررة، شمال المديرية، لكن قوات الجيش أجبرت الانقلابيين على التراجع، بعد تكبيدهم قتلى وجرحى.

وكثفت الميليشيات الانقلابية من مسلسل قصفها العنيف على مواقع ألوية العمالقة في مديرية حيس جنوب محافظة الحديدة، وقال مصدر في وحدة الرصد والمتابعة إن عناصر الميليشيات المتمركزين في تخوم مديرية حيس شنوا قصفاً عنيفاً بالمدفعية الثقيلة على مواقع العمالقة، وسقط عدد من قذائف الهاون وقذائف مدفعية B10 بالقرب من مواقع الألوية.

ووفقاً للمصدر، فإن مليشيات الحوثي قامت بعمليات إطلاق نار متواصلة بشكل مكثف على مواقع متفرقة لقوات العمالقة في المديرية، مستخدمة أسلحة متوسطة نوع 14.5 ورشاشات البيكا.

ورصدت قوات الجيش اليمني تحركات لتعزيزات تابعة للميليشيات في مديرية التحيتا جنوب المحافظة، وحشدت المليشيات مجاميع من عناصرها، معززين بعدد من الآليات القتالية، في أطراف منطقة الجبلية التابعة للمديرية.

وتواصلت عمليات القصف والاستهداف التي تنفذها الميليشيات على مواقع قوات ألوية العمالقة في منطقة الجبلية، وأفادت وحدة الرصد والمتابعة في الألوية بأن الميليشيات استخدمت خلال عمليات القصف من مناطق تمركزها قذائف مدافع B10 وقذائف RBG، وأطلقت نيران أسلحتها نحو مواقع متفرقة تتمركز فيها ألوية العمالقة في منطقة الجبلية، بمختلف أنواع الأسلحة الرشاشة الثقيلة منها سلاح 23 والأسلحة المتوسطة من سلاح 14.5 وسلاح 12.7.

وفي الجوف، لقي خمسة من عناصر ميليشيات الحوثي مصرعهم، وأصيب آخرون، في مواجهات مع قوات الجيش اليمني، بمديرية المتون غرب المحافظة، واندلعت المواجهات عقب محاولة عناصر من الميليشيات التقدم باتجاه المجمع الحكومي في المديرية، لكن قوات الجيش أحبطت تلك المحاولة، وأجبرت الميليشيات على التراجع والفرار.


قوات الشرعية تطهر الأحياء السكنية في منطقة شخب غرب قعطبة.. والميليشيات تستخدم المدنيين دروعاً بشرية.

طباعة