تقرير حقوقي يرصد انتهاكات الميليشيات بحق الحريات الإعلامية

أعلن مرصد الحريات الإعلامية في اليمن رصد 15 انتهاكاً للحريات الإعلامية في اليمن خلال شهري مارس وأبريل الماضيين، على يد ميليشيات الحوثي الانقلابية، تنوعت بين حالات اعتداء وتهديد واعتقال.

ووفقاً لتقرير المرصد، فقد تنوعت انتهاكات الميليشيات خلال الشهرين الماضيين بين 12 حالة اعتداء، وحالة تهديد واحدة، وحالة اعتقال، وحالة محاولة اقتحام منزل صحافي.

ومنذ مطلع عام 2015 زادت وتيرة الانتهاكات والممارسات ضد الصحافيين اليمنيين، فقد سجل المرصد 2041 حالة انتهاك ضد صحافيين ومؤسسات إعلامية، منها 43 حالة قتل لصحافيين ونشطاء إعلاميين، كما تم اختطاف العديد من الصحافيين، ومورست ضدهم أبشع أنواع التعذيب.

ولفت التقرير إلى أنه تم تشريد أكثر من 400 صحافي من مناطقهم منذ بداية انقلاب الميليشيات الحوثية.

وجدّد مرصد الحريات الإعلامية مطالبته بصرف مرتبات الصحافيين والعاملين في المؤسسات الإعلامية، الذين يواجهون أزمة خانقة، جراء توقف صرف مرتباتهم منذ أكثر من ثلاثة أعوام، حيث توقفت ميليشيات عن تسليمهم مرتباتهم بمناطق سيطرتها.


43

حالة قتل لصحافيين ونشطاء إعلاميين، منذ انقلاب الميليشيات الحوثية على الشرعية.

طباعة