سفير يمني: ما يحدث في «الحديدة» لعبة كبيرة غير مقبولة

قال سفير اليمن لدى المملكة المتحدة، الدكتور ياسين سعيد نعمان، إن «ما يحدث في الحديدة، من قبل ميليشيات الحوثي الانقلابية، لعبة كبيرة غير مقبولة، فالحوثيون سلموا الموانئ لأنفسهم تحت سمع وبصر الأمم المتحدة للأسف».

وخلال الندوة، التي نظمها المركز الملكي للدفاع والأمن (روسي)، في لندن، بحضور وزير الإعلام، معمر الإرياني، قال الدكتور ياسين إن مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل شكلت أسس بناء الدولة الوطنية، التي توافق عليها اليمنيون، بعد عقود من الاختلاف، وجولات عدة من الصراعات.

وأكد أن ميليشيات الحوثي الانقلابية كانت تبيت النية للانقلاب على مخرجات مؤتمر الحوار الوطني، وكانت إيران تقوم بتهريب السلاح للحوثيين، خلال فترة الحوار الوطني.

واعتبر نعمان أن ميليشيات الحوثي الانقلابية فوتت فرصة تاريخية، لبناء الدولة الوطنية الضامنة لحقوق الجميع، باعتبارها الحل لإنشاء نظام سياسي، يشارك فيه كل مكونات المجتمع اليمني، مشدداً على موقف الحكومة الدائم المطالب بالسلام والرافض للحرب، من أجل استعادة الدولة، وإنهاء المعاناة الإنسانية التي يعيشها أبناء الشعب اليمني، منذ الانقلاب وحتى الآن.

 

طباعة