وزير التخطيط اليمني: حرب الحوثي تسببت في خسائر فادحة للاقتصاد الوطني

قال وزير التخطيط والتعاون الدولي في اليمن، نجيب العوج، إن الحرب التي أشعلتها ميليشيات الحوثي الإيرانية، تسببت في خسائر فادحة للاقتصاد الوطني وأضرار مباشرة وغير مباشرة ناتجة عن تدمير أجزاء كبيرة من البنية التحتية التي تصل قيمتها إلى عشرات المليارات من الدولارات.

وأضاف في ورشة العمل عقدت أمس، في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، بمشاركة سفير الاتحاد الأوروبي لدى اليمن، أنتونيا كالفو، وممثلين عن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، أن الحرب تسببت في فقدان مئات الآلاف من العاملين في القطاع الخاص لوظائفهم نتيجة تراجع الإنتاج، فيما فقد المواطن نحو ثلثي دخله نتيجة ارتفاع التضخم وتراجع العملة الوطنية أمام العملات الأجنبية، وارتفعت نسبة الفقر إلى نحو 78% من السكان الذين أصبحوا يكابدون أوضاع الجوع والفقر وقسوة الحياة.

واستعرض العوج، الجهود التي تبذلها الحكومة الشرعية بدعم من الأشقاء في التحالف العربي والأصدقاء الدوليين لمواجهة التحديات التي خلفتها الحرب وآثارها، منوهاً بدور الوديعة التي وضعتها السعودية في حساب البنك المركزي ومنحة المشتقات النفطية بقيمة 60 مليون دولار شهرياً، ومساهمتها إلى جانب الإمارات والكويت بمليار و250 مليون دولار، وغيرها من أوجه الدعم.

واستطرد «برغم تلك الجهود والإنجازات وأوجه الدعم إلا أن هناك الكثير من التحديات والطموحات التي تحتاج إلى الدعم لتحقيق التعافي الاقتصادي والتنموي».

وناقشت جلسات الحلقة النقاشية مسودة خطة أولويات إعادة الإعمار والتعافي الاقتصادي في اليمن للعامين 2019 - 2020.

طباعة