إجراءات لاستكمال تحرير تعز وتثبيت الأمن في المحافظة

جانب من اجتماع اللجنة الأمنية في تعز. سبأنت

أقرّت اللجنة الأمنية في محافظة تعز اليمنية، أمس، برئاسة المحافظ نبيل شمسان، عدداً من الإجراءات المتعلقة بتثبيت الأمن والاستقرار، والقضاء على مظاهر الفوضى والاختلالات الأمنية القائمة، وتحقيق الانضباط والجاهزية لاستكمال عملية تحرير المحافظة من الميليشيات الحوثية الانقلابية.

وفي الاجتماع الذي عقد بحضور وكيل المحافظة لشؤون الدفاع والأمن، اللواء عبدالكريم الصبري، وقائد المحور، اللواء سمير الحاج، وقادة الألوية العسكرية والأمنية، اتفق أعضاء اللجنة على إخلاء المدينة من المعسكرات، والتوجه نحو الجبهات، بحيث تتولى الأجهزة الأمنية بتشكيلاتها تحقيق الأمن والاستقرار بصورة تامة.

وأقرّ الاجتماع خروج حملة أمنية تتولى ضبط الخارجين على القانون، والمتهمين بجرائم القتل والفوضى، ووضع قائمة بكل القيادات والأفراد الضالعين في ارتكاب الجرائم والاختلالات الأمنية خلال الفترة الماضية، واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم، وفي مقدمتها الفصل من الوظيفة، سواء في الجيش أو الأمن.

وكلف الاجتماع قائد المحور وضع خطة عسكرية لإعادة تموضع الجيش الوطني لاستكمال مهمة التحرير، من خلال الوجود في الجبهات ومواقع المواجهة مع الميليشيات الحوثية المتربصة بالمدينة، وكذلك تكليف مدير أمن المحافظة بوضع خطة أمنية شاملة، لإحلال الأمن والاستقرار والقضاء على مظاهر الفوضى والاختلالات، وبسط سيطرة الأجهزة الأمنية على المدينة.

كما أقرّ الاجتماع إنهاء وظيفة متعهدي الأسواق العامة، وتسليمها إلى الدولة بقوة القانون، للحد من الإشكالات الناجمة عنها.

طباعة