جرائم الميليشيات تدفع بعشرات الأسر إلى النزوح من الحديدة

دفعت الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها ميليشيات الحوثي الإيرانية بحق المدنيين في مدينة الحديدة، غرب اليمن، إلى نزوح عشرات الأسر نحو المناطق المحررة البعيدة عن القصف الحوثي المتواصل بقذائف الهاون والمدفعية. وكشف مواطنون وسكان محليون، عن جرائم وانتهاكات بشعة ترتكبها ميليشيات الحوثي الإيرانية بحق المدنيين في مدينة الحديدة وتحديداً المناطق القريبة من خط المواجهات مع قوات المقاومة اليمنية المشتركة، لافتين إلى أن الميليشيات أجبرت عدداً من الأسر على مغادرة منازلها لحفر الخنادق وإقامة المتاريس وتخزين الأسلحة.

وأكد السكان أن الميليشيات تقوم باعتقال شباب الأسر الرافضة للتجاوب مع مطالبها وتدفع بهم إلى الجبهات للقتال في صفوفها، مضيفين أنهم نزحوا إلى المناطق والقرى القريبة من منازلهم، ولكن قصف الميليشيات جعلهم يواصلون النزوح إلى المناطق المحررة.

 

طباعة