قوافل إغاثية من «الهلال» لدعم الأسر الأشد فقراً في شبوة

فريق «الهيئة» وزع خلال الفترة من 14 حتى 24 فبراير الجاري 2800 سلة غذائية. وام

سيرت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي قوافل إغاثية، تضمنت السلال الغذائية للأسر الأشد فقراً وذوي الدخل المحدود، في عدد من مديريات محافظة شبوة، وذلك استمراراً لسلسلة الحملات التي تنفذها الهيئة لدعم عموم محافظة شبوة إنسانياً، إضافة إلى وصول فريق الهيئة إلى مناطق نائية مكتظة بالأهالي، الذين يعانون وضعاً إنسانياً ومعيشياً صعباً للغاية. وفي هذا الإطار، وزع فريق الهيئة، خلال الفترة من 14 حتى 24 فبراير الجاري، 2800 سلة غذائية تحتوي على الاحتياجات الأساسية من المواد التموينية الضرورية، مستهدفة أكثر من 16 ألفاً و920 فرداً من الأسر الفقيرة والمحتاجة، في مديريات عسيلان وحطيب وبيحان في محافظة شبوة.

وأسهمت تلك المساعدات الغذائية في تخفيف معاناة الكثير من الأسر والأهالي، جراء تدهور اقتصاد البلاد، وارتفاع أسعار المواد الغذائية والاحتياجات المجتمعية. وأشاد المستفيدون من قوافل المساعدات بما تقدمه دولة الإمارات العربية المتحدة من مساعدات في مختلف المجالات، خصوصاً ما يمس منها حياة الناس المعيشية بشكل مباشر، وذلك عبر ذراعها الإنسانية هيئة الهلال الأحمر الإماراتي.

جدير بالذكر أن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي وزعت، خلال عام التسامح، 7092 سلة غذائية، استفاد منها أكثر من 45 ألفاً و807 أفراد.

 

طباعة