7 قتلى و38 مصاباً بألغام الحوثي في شبوة

قوات الشرعية تستعد للتخلص من ألغام حوثية بعد ضبطها. أرشيفية

تمكنت فرق التوعية بمخاطر الألغام في مديريات بيحان وعين وعسيلان بمحافظة شبوة اليمنية خلال العام الماضي، من رصد وجمع بيانات 45 ضحية وإصابة ناجمة عن الألغام التي خلفتها ميليشيات الحوثية الانقلابية. وقال منسق البرنامج الوطني للتعامل مع الألغام الدكتور علي الشاعري، إن الألغام الحوثية أودت بحياة سبع حالات من بينها ثلاثة أطفال، فيما أصيبت 38 حالة من بينهم 23 طفلاً.

وأشار الشاعري في اختتام فعاليات المرحلة الثانية من برامج التوعية بمخاطر الألغام في المديريات الثلاث إلى أن 41478 طفلاً من بين 54257 مواطناً، استفادوا من برامج التوعية التي نفذتها تسع فرق للتوعية ولمدة 40 يوماً، وبإشراف المركز وتمويل منظمة اليونيسف.

ولم يتوقف قتلى الألغام الحوثية عند المواطنين اليمنيين، فقد نقل موقع الجيش اليمني عن مصادر محلية أن 10 من عناصر ميليشيات الحوثي الانقلابية قُتلوا وأصيبوا أول من أمس، إثر انفجار لغم أرضي حوثي بجبهة الضباب، غرب محافظة تعز جنوبي غرب البلاد.

وذكرت المصادر أن اللغم انفجر أثناء ما كانت الميليشيات تحاول زراعة ألغام جديدة في محيط قرية «تبيشعة» غرب جبل المنعم، موضحة أن الانفجار أسفر عن مصرع ستة من عناصر الميليشيات، فيما جرح أربعة آخرون.

طباعة