مسؤول أمني: ميليشيات الحوثي وراء تفجير المخاء الإرهابي

أكد نائب مدير الشرطة في مديرية المخاء بمحافظة تعز، عادل السعدي، تورط ميليشيات الحوثي الإيرانية في الحادث الإرهابي الذي شهدته المديرية الإثنين قبل الماضي، وخلف 30 قتيلاً وجريحاً، بينهم مصور ومراسل في قناة أبوظبي.

وقال السعدي في المؤتمر الصحافي الذي عقده أمس، إن تحقيقات الأجهزة الأمنية والسلطات المختصة أظهرت أن منفذي الحادث الإرهابي هربوا بعد وقوع الجريمة، ويتواجدون في مناطق سيطرة الميليشيات الحوثية الإرهابية، لكن يد العدالة والقصاص ستطالهم لا محالة.

وأكد أن الميليشيات كانت تسعى من وراء هذه الجريمة إلى إثارة الفوضى وزعزعة أمن واستقرار المخاء، وتصوير أن عناصر «القاعدة» و«داعش» يتواجدون عليها، لافتاً إلى أن السلطات الأمنية اتخذت الإجراءات كافة لحماية الأمن والمواطنين ومنع الجرائم قبل وقوعها.

وكشف المسؤول الأمني عن القبض على أفراد ينتمون لعصابة إجرامية خطيرة ارتكبت جرائم أمنية وحوادث قتل وسرقات للدراجات النارية وغيرها، مشيراً إلى أن الأجهزة الأمنية منعت ما نسبته 90% من الجرائم في المخاء، مقارنة بالمحافظات والمناطق المحررة رغم الصعوبات والعراقيل المتعلقة بطبيعة المرحلة، واعتبار المخاء منطقة عمليات حربية متصلة بالساحل الغربي والحديدة.

طباعة