الميليشيات تواصل قصف الأحياء السكنية في الحديدة

تحركات حاسمة للجيش اليمني على 6 جبهات رئيسة بينها صنعاء

قوات الشرعية اليمنية أفشلت محاولات تسلل حوثي في نهم. أرشيفية

أكدت مصادر عسكرية أن الجيش اليمني مسنوداً بالتحالف العربي لدعم الشرعية، يسعى حالياً لاستكمال تحرير ست جبهات رئيسة، هي «البيضاء، والضالع، والجوف، وصعدة، وحجة، والعاصمة صنعاء»، مع استمرار المواجهات في جبهات غرب تعز بين وحدات من الجيش اليمني وعناصر تابعة لتنظيم داعش الإرهابي، فيما استمرت ميليشيات الحوثي الموالية لإيران، في إرسال تعزيزات إلى الحديدة التي تشهد مزيداً من الخروقات للهدنة من قبل عناصر الحوثي.

وتفصيلاً، ذكرت مصادر عسكرية يمنية أن هناك اجتماعات عقدت بين قيادات في الجيش اليمني وقوات التحالف العربي في مأرب وعدن، للتشاور حول بدء مرحلة عسكرية جديدة في الجبهات الرئيسة، لافتة إلى أنه تم الاتفاق على قيادات عسكرية يمنية ستتولى تلك الجبهات، إلى جانب الدفع بمزيد من الآليات العسكرية والتعزيزات البشرية إليها، موضحة أن القوات تبدي استبسالاً كبيراً في مواجهة ميليشيات الحوثي، وستكون البيضاء أولى الجبهات الحاسمة.

وشهدت جبهة نهم شمال شرق صنعاء عمليات عسكرية تركزت في جبهات ضبوعة ومنطقة الحول وفي الجانب الغربي للطريق الرابط بين نهم ونقيل ابن غيلان في تخوم أرحب، وتمكنت قوات الجيش من إفشال محاولات تسلل للميليشيات في تلك المناطق، قبل أن تشن هجمات متفرقة على مواقع وقطاعات الميليشيات، وكبدتهم قتلى وجرحى.

وفي الجوف، واصلت قوات الجيش عمليات تمشيط المناطق المحيطة بوادي أسطر الذي تم تحريره أخيراً، وأفشلت هجمات لخلايا حوثية كانت تختبئ في المنطقة، كما تم تدمير أهداف عسكرية حوثية في مزارع النسيم شرق مدينة حرض في حجة.

وفي الحديدة، واصلت ميليشيات الحوثي خرقها الهدنة، وقصفت أحياء سكنية في مديرية حيس، ما أسفر عن مقتل طفل وإصابة فتاة، مع استمرار إطلاق النار بشكل عشوائي على منازل الموطنين في الدريهمي والتحيتا، إلى جانب استهدافها الأحياء الشرقية والشمالية والجنوبية، وخطفت عناصر الحوثي 24 شخصاً بينهم خمس نساء من أبناء الحديدة، ونقلتهم إلى جهات مجهولة، بحجة أنهم متعاونون مع التحالف والشرعية.

وواصلت الميليشيات إرسال تعزيزات إلى الحديدة عبر طرق ترابية تربطها بمحافظة ريمة، كما لجأت إلى معقلها في محافظة صعدة، من أجل حشد عناصرها إلى الحديدة.

وأكدت مصادر عسكرية في تعز أن كتائب العقيد عبده فارع، تمكنت من أسر القيادي في «داعش» وقاضي التنظيم في تعز صالح الأبيني، في مديرية جبل حبشي، وقتل خلال المواجهات أيضاً ثلاثة من قياديي التنظيم، بالإضافة إلى أسر آخرين.

طباعة