الأحمر يبحث مع السفير الأميركي المستجدات على الساحة اليمنية

الأحمر خلال لقائه السفير الأميركي لدى اليمن. سبأنت

بحث نائب الرئيس اليمني، الفريق الركن علي محسن صالح الأحمر، أمس، مع سفير الولايات المتحدة الأميركية لدى اليمن، ماثيو تولر، المستجدات على الساحة اليمنية، وسبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

وعبّر الأحمر عن تقديره للمواقف الأميركية الداعمة للشرعية ولإحلال السلام الدائم المبني على المرجعيات الثلاث، المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني، وقرار مجلس الأمن الدولي 2216.

وجدّد التأكيد على الحرص المستمر للشرعية بقيادة الرئيس عبد ربه منصور هادي، على إحلال السلام، واحترام مخرجات جولات المشاورات، والتأكيد على أهمية تنفيذ القرار 2216، بما يؤدي إلى إنهاء الانقلاب، واستعادة الدولة اليمنية، منوهاً بأن نجاح المشاورات مرهونٌ بمدى جدية وصدقية الانقلابيين الحوثيين في تنفيذ الاتفاقيات، وفي مقدمتها اتفاقية الحديدة.

من جانبه، أشاد السفير الأميركي بموقف وفد الشرعية المشارك في المشاورات، وما أبداه من حرص ومسؤولية على مستقبل اليمن ومصلحة اليمنيين، مؤكداً استمرار رقابة ودعم بلاده لجهود السلام، بما ينهي معاناة اليمنيين، ويحقق الأمن في اليمن والمنطقة.

 

طباعة