«التحالف» يرصد إطلاق صاروخ حوثي على قرية في الحديدة - الإمارات اليوم

العثور على طوربيد وألغام بحرية ووثائق تؤكد تهديد الميليشيات للملاحة الدولية

«التحالف» يرصد إطلاق صاروخ حوثي على قرية في الحديدة

قوات الشرعية أمام إحدى البنايات التي استهدفتها الميليشيات في الحديدة. أرشيفية

رصدت منظومة الدفاع الجوي للتحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، بقيادة المملكة العربية السعودية، سقوط صاروخ باليستي في البحر، أطلقته ميليشيات الحوثي الانقلابية الموالية لإيران باتجاه إحدى القرى المأهولة بالسكان، التابعة لمديرية الدريهمي بالحديدة، وذلك استمراراً لجرائم ميليشيات الحوثي الممنهجة ضد الشعب اليمني، وفي تحدٍّ واضح للأعراف والقوانين الدولية، التي تجرم استهداف المدنيين والمنشآت المدنية في أوقات الحروب.

وقد أطلقت ميليشيات الحوثي الصاروخ الباليستي من منطقة رأس كثيب بمدينة الحديدة، وتم رصده بشكل دقيق، مستهدفاً إحدى قرى مديرية الدريهمي، وذلك عقب هزائمها المتتالية داخل الحديدة، وتوغل قوات المقاومة اليمنية وسيطرتها على مواقع استراتيجية من قبضة مسلحيها.

وتلجأ ميليشيا الحوثي للتغطية على هزائمها وخسائرها المتتالية في مختلف الجبهات، خصوصاً الحديدة، إلى قصف القرى والأحياء السكنية التي تم تحريرها وطردها منها، إضافة إلى تدمير المنشآت المدنية الحيوية بشكل عشوائي، في محاولات يائسة منها لتحقيق انتصارات وهمية لرفع الروح المعنوية الانهزامية لدى عناصرها، بعد مقتل أعداد كبيرة منهم، وتدمير تحصيناتهم وتهاوي دفاعاتهم جراء الانتصارات المتتالية لقوات المقاومة اليمنية، كما زرعت الكثير من الألغام في المناطق السكنية بطريقة مموهة حتى لا يتم كشفها.

وكانت ميليشيات الحوثي الانقلابية قد قصفت أخيراً قرية المنظر التابعة لمديرية الحوك في محافظة الحديدة، والمحررة حديثاً، بقذائف «الهاون» المباشرة، ما أسفر عن مقتل ثلاثة يمنيين بينهم طفلان، وإصابة عشرات المدنيين الأبرياء بجراح خطرة، ما يؤكد دموية مشروع الميليشيات الانقلابي، وعداءها الشديد للشعب اليمني الرافض لممارساتها الإجرامية.

ويؤكد استهداف ميليشيات الحوثي للمنشآت المدنية بالصواريخ الباليستية، استمرار الدعم الإيراني لها، وتهريب الأسلحة إليها بالمخالفة لقرار مجلس الأمن رقم 2216، الذي ينصّ على حظر توريد الأسلحة للميليشيات الانقلابية، وهو ما يؤكد للمجتمع الدولي الانتهاكات الإيرانية في اليمن، بما يهدد الأمن والاستقرار في المنطقة.

جدير بالذكر أن قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، دمرت، أخيراً، منصة إطلاق صاروخ باليستي تابعة للميليشيات الانقلابية في محافظة صعدة شمالي اليمن، قبل أن تتمكن من إطلاقه صوب الأراضي السعودية.

وتواصل قوات المقاومة اليمنية تقدمها الميداني داخل مدينة الحديدة غرب اليمن، وذلك بعد السيطرة على مواقع استراتيجية داخلها من قبضة الميليشيات التي تلقت هزائم مدوية في جبهة الحديدة، وسط مصرع العشرات من مسلحيها وتهاوي تحصيناتها.

طباعة