إشادة يمنية بجهود الهلال الأحمر الإماراتي الإنسانية والتنموية - الإمارات اليوم

إشادة يمنية بجهود الهلال الأحمر الإماراتي الإنسانية والتنموية

«الهلال» تقدم مساعدات إغاثية لذوي الدخل المحدود بمحافظة شبوة. وام

أشاد محافظا: لحج، اللواء الركن أحمد عبدالله التركي، والضالع، اللواء الركن علي مقبل صالح، بجهود هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، الإنسانية والتنموية، في مختلف القطاعات الإنسانية والتنموية والخدمية، فيما قدمت الهيئة مساعدات إغاثية لذوي الدخل المحدود في شبوة.

جاءت إشادة محافظي لحج والضالع، في تصريحات لـ«الإمارات اليوم»، عقب لقاء جمعهما أمس، في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، بمدير العمليات الإنسانية لدولة الإمارات في اليمن، سعيد الكعبي.

وأكد محافظ لحج أن الأعمال الإنسانية لدولة الإمارات خففت معاناة الشعب اليمني، وأسهمت في تطبيع الحياة العامة بمختلف القطاعات التي دمرتها الحرب، التي أشعلتها ميليشيات الحوثي الإيرانية في المحافظة.

بدوره، أشار محافظ الضالع إلى أن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ساعدت المحافظات المحررة، في تجاوز الصعوبات التي كانت تعيشها عقب اجتياح الميليشيات الانقلابية، موضحاً أن الدعم الإماراتي شمل تقديم المساعدات الإغاثية والإنسانية العاجلة، واختيار المشروعات التنموية الأكثر أهمية، التي تسهم في إعادة تطبيع الحياة، من خلال إعادة تأهيل ما تم هدمه في قطاع التعليم والصحة والكهرباء والماء.

وجرى، خلال اللقاء، بحث الاحتياجات الضرورية لأهم المشروعات الخدمية في مجال التعليم والصحة والأمن الغذائي والخدماتي، لمحافظات لحج أبين والضالع لعام 2019، ورفع التصورات المطلوبة للمشروعات التنموية لدراستها، وتحديد الميزانية المطلوبة لتنفيذها.

وأوضح الكعبي أن اللقاء يأتي في إطار دور السلطات المحلية في المحافظات المحررة، لتحديد الأولويات للمشروعات الخدمية والتنموية التي يحتاجها أبناء المحافظات اليمنية، خصوصاً في مجال التعليم والتوعية.

وأكد الكعبي أن الهلال الأحمر الإماراتي يهدف، من خلال تنفيذ المشروعات التطويرية للقطاع التعليمي والصحي والتوعوي والخدماتي في مختلف المحافظات اليمنية، إلى رفع قدرات الأجيال القادمة، التي ستسهم في استمرار عملية التنمية المستدامة والحفاظ على ممتلكات بلادهم وتطويرها بما يخدم أبناء المجتمع اليمني.

وخلال اللقاء، أكد الأمين العام للمجلس المحلي بمحافظة أبين، مهدي الحامد، أهمية الدور الكبير الذي تقوم به هيئة الهلال في دعم مشروعات إعادة تأهيل القطاعات الخدمية، وتطوير واستحداث مشروعات البنى التحتية الأساسية في اليمن، التي دمرت بفعل التخريب الذي خلفه الحوثيون.

يأتي هذا في وقت وزعت فيه هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، أمس، مساعدات إغاثية تضمنت سلالاً غذائية على ذوي الدخل المحدود والبدو الرحل، بمنطقة الحجر ومناطق أخرى بمديرية نصاب بمحافظة شبوة اليمنية.

وتأتي المساعدات، التي استهدفت 1153 فرداً، استجابة من الهيئة التي كانت أول منظمة وهيئة إنسانية تصل إلى منطقة الحجر، تلبية لنداءات الاستغاثة العاجلة التي أطلقها أهلها.

طباعة