خطط أمنية لتطهير وادي حضرموت من الإرهاب بدعم التحالف - الإمارات اليوم

خطط أمنية لتطهير وادي حضرموت من الإرهاب بدعم التحالف

محافظ حضرموت اللواء الركن فرج سالمين البحسني. أرشيفية

كشف محافظ حضرموت، قائد المنطقة العسكرية الثانية، اللواء الركن فرج سالمين البحسني، عن وضع خطط أمنية لتطهير وادي حضرموت من العناصر الإرهابية، بدعم قوات التحالف العربي لدعم الشرعية بقيادة السعودية.

وأوضح البحسني في مؤتمر صحافي عقده أمس، أن نتائج التحقيقات مع الخلية الإرهابية التي تم ضبطها في 11 سبتمبر الماضي، أظهرت أن التدريب والأموال والقيادة للخلية الإرهابية التي استهدفت زعزعة أمن مدن الساحل كلها تأتي من وادي حضرموت.

واستعرض بالصوت والصورة اعترافات العناصر الذين قبضت عليهم قوات الأمن والنخبة الحضرمية، عقب جهود بذلت من قبل الأجهزة الاستخباراتية بالمحافظة.

وأشار البحسني إلى أن الأجهزة الاستخباراتية والأمنية والعسكرية تتابع عدداً من الهاربين من أعضاء الخلية، وهم المكنى أبوعلي الوقاري، والمسمى إينوف سالمين النوحين، والمسمى محمد عارف بن الزروع، المكنى العباد الحديدي، وعبدالمجيد عبدالله باجامزة، المكنى حمزة أو خميس فأرس، إلى جانب متابعة وملاحقة أعضاء تنظيم «القاعدة» في وادي حضرموت، الذين قاموا بدعم وتكليف الخلية المذكورة لزعزعة أمن واستقرار مدن المكلا والشحر وغيل باوزير.

طباعة