الإرياني: الميليشيات سبب تردي الأوضاع الاقتصادية والإنسانية - الإمارات اليوم

الإرياني: الميليشيات سبب تردي الأوضاع الاقتصادية والإنسانية

حمّل وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، ميليشيات الحوثي الانقلابية، المدعومة من إيران، مسؤولية ارتفاع معدلات الفقر، وتردي الأوضاع الاقتصادية والإنسانية في مناطق سيطرتها. وقال الإرياني في تغريدات له على «تويتر»، «‏إن المنظمات الدولية تتحدث عن كارثة إنسانية في اليمن دون إدراك أن ممارسات الميليشيات الحوثية الإيرانية في مناطق سيطرتها هي السبب الرئيس في ارتفاع معدلات الجوع والفقر وتردي الأوضاع الاقتصادية، وتفاقم المعاناة الإنسانية».

ونشر الوزير الإرياني رسماً توضيحياً يشرح بعض الوسائل التي اتخذها الحوثيون لتجويع الشعب، مؤكداً أن الجهود الإنسانية التي تبذلها الأمم المتحدة وهيئاتها محل ترحيب، إلا أنها تبقى حلولاً مؤقتة لمعاناة المدنيين في مناطق المواجهات ومناطق سيطرة الميليشيات.

وأشار إلى أن الطريق الأنسب هو دعم الحكومة الشرعية لبسط سيطرتها على المناطق كافة، والضغط على الميليشيات الحوثية لتنفيذ قرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

طباعة