محافظ الحديدة: تحرير الميناء والمدينة وشيك ومحسوم

قال محافظ الحديدة اليمنية، الحسن طاهر، إن تحرير المدينة الساحلية ومينائها الاستراتيجي، غربي البلاد، ضرورة ومسؤولية عالمية، لافتاً إلى أن انطلاق العمليات العسكرية للحسم بات وشيكاً ومحسوماً.

وكشف طاهر، في تصريحات لبوابة «العين الإخبارية»، عن أن عملية التحرير المرتقبة ستعتمد عنصر المباغتة من التحالف العربي، وستراعي سلامة المدنيين وتجنيب المدينة والمنشآت الحكومية كلفة الأضرار، خلافاً لما تعد له ميليشيات الحوثي الانقلابية.

وذكر المسؤول اليمني، أن الحكومة الشرعية، ودولة الإمارات، العاملة ضمن التحالف العربي، تركتا مساحة للجهود الأممية خلال الأسابيع الماضية، للتعرف أكثر إلى نيّة الانقلابيين نحو السلام، قبل أن يصفعوا المجتمع الدولي والأمم المتحدة، بالهجوم الإرهابي على ناقلتي النفط السعودية، لاسيما أن عملية الاستهداف تزامنت مع وصول مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن.