الإمارات اليوم

2250 انتهاكاً ارتكبتها الميليشيات بحق الصحافيين عام 2017

:
  • عدن - الإمارات اليوم

وثقت المنظمة الوطنية للإعلاميين اليمنيين (صدى)، 2250 حالة انتهاك طالت الصحافيين والعاملين في حقل الإعلام ومؤسساتهم، منذ انقلاب ميليشيات الحوثي الإيرانية على الشرعية حتى نهاية ديسمبر 2017، تصدرتها العاصمة صنعاء بنسبة 88% من إجمالي الانتهاكات.

وبين التقرير الصادر عن المنظمة أن تلك الانتهاكات شملت 20 نوعاً تمثلت في الاختطاف والإخفاء القسري واختطاف الأقارب، والقتل والاعتداء الجسدي، والإصابة والتهديد والتشهير واستهداف المنازل واستهداف الممتلكات والوظيفة، واستغلال القضاء، والتشريد، والاعتداءات الإلكترونية، واحتلال المؤسسات الإعلامية، والملاحقة الأمنية.

ورصد التقرير قتل 22 صحافياً من خلال القنص، واستخدامهم دروعاً بشرية، وكذا القتل باستخدام العبوات الناسفة والقصف العشوائي، والقتل بالسم، وبلغ عدد الصحافيين الذين تعرضوا للاختطاف 141 صحافياً منهم 14 صحافياً تعرضوا لجريمة الإخفاء القسري، مشيراً إلى أن الميليشيات اعتدت جسدياً على 54 صحافياً، وأصيب 33 آخرون، وتعرض 55 صحافياً للتعذيب و64 للتهديد والتشهير.

ولفت إلى أن العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة ميليشيات الحوثي احتلت المرتبة الأولى في الانتهاكات الموثقة بعدد 1972 حالة انتهاك، ومحافظة تعز في المرتبة الثانية بعدد 81 حالة، والحديدة 31 حالة انتهاك، ثم ذمار 22 حالة، ثم حجة بعدد 20 حالة وتوزعت البقية على المحافظات الأخرى.

وطالب التقرير الحكومة الشرعية بممارسة مزيد من الضغط على الأمم المتحدة والمنظمات الدولية، من أجل الإفراج عن الصحافيين المختطفين لدى ميليشيات الحوثي.